رئيس جامعة الأزهر يتفقد المستشفى التخصصي الجديد

جانب من الزيارة
جانب من الزيارة

قام د.محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، بجولة ميدانية بمستشفى جامعة الأزهر التخصصي، للوقوف على اللمسات النهائية قبل الافتتاح التجريبي للمستشفي للاطمئنان علي تقديم خدمة طبية متميزة للمرضى، ورعاية صحية فائقة.

 


وأكد المحرصاوي، خلال جولته الميدانية التي رافقه خلالها الدكتور طارق سلمان نائب رئيس جامعة الأزهر، والدكتور محمد عجاج مدير عام المستشفى، أن افتتاح هذا الصرح الكبير بعد توقف وصل إلى 22عاما، جاء بعد توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي وتكليف المهندس إبراهيم محلب بمتابعة المستشفى وتذليل كافة العقبات.

 

وشدد على أن الإمام الأكبر د.أحمد الطيب، شيخ الأزهر، قدم كافة الدعم للمستشفى من خلال تأكيده على ضرورة المشاركة الفعَّالة في دعم المنظومة الصحية للدولة والإسهام الفعَّال فى النهوض بالمنظومة الصحية بمصر؛ بما يُسهم فى تيسير علاج المرضى وتخفيف آلامهم.

 


وقال المحرصاوي، إن تشغيل المرحلة الأولى من المستشفى التخصصى وفقًا للجدول الزمني المحدد خلال الأيام المقبلة تشمل وحدات الرعاية المركزة والتي تشمل 28 سرير في 5 تخصصات، هي الرعاية العامة والقلب والسكتة الدماغية والأطفال والرعاية المتوسطة، علاوة على افتتاح 5 غرف عمليات كبرى وعيادة الأسنان والطوارئ و120سرير داخلي وجهاز قسطرة القلب.

 


وأشاد رئيس جامعة الأزهر بمستوى الإمكانيات الموجوده بالمستشفى، مطالبا كافة أساتذة كليات الطب بضرورة المساهمة الفعالة في النهوض بالخدمة الطبية، والتأكيد على أن جامعة الأزهر ليست جامعة دينية فقط ولكن تعني بالعلوم الدنيوية العلمية، لافتا إلى أن هذا الصرح الطبي الكبير بعد إضافة قوية للمنظومة الطبية في مصر تساعد على الارتقاء بمستوى الخدمة الطبية المقدمة للمرضى.

 


  وعلى هامش الزيارة، افتتح المحرصاوي مؤتمر الأزهر السنوي المناظير الجهاز الهضمي المتقدمة بالتعاون مع مركز آتيش الأورام باليابان المنعقد بالمستشفي التخصصي.


وحرص رئيس الجامعة، خلال جولته التفقدية للمسات الأخيرة، على زيارة بعض الحالات الأخرى، واطمأن إلى تلقيهم خدمة طبية متميزة. 


واستعرض الدكتور محمد عجاج، مدير عام مستشفى جامعة الأزهر التخصصى، الجهود المبذولة لتنفيذ الاستراتيجية الشاملة للمستشفى طبقًا للجدول الزمني المقرر، وقال إن المستشفى نجح فى مرحلة التشغيل التجريبي التي شملت غرف العمليات والرعاية المركزة والعيادات الخارجية.

 

وأشار إلى أنه يسعى جاهدًا لافتتاح المرحلة الأولى للمستشفى خلال  أيام، بحيث يتم تشغيل 120سريرًا و٥ غرف عمليات و٢٨ سرير رعاية مركزة ووحدة الأشعة التشخيصية والمقطعية والرنين المغناطيسي والموجات فوق الصوتية ووحدة العلاج الطبيعى وتفتيت حصوات الكلى، ووحدة الغسيل الكلوى ووحدة المسح الذري ووحدة قسطرة القلب و٤٨ عيادة تخصصية تعمل فترتين من العاشرة صباحًا حتى الثانية ظهرًا، ومن الرابعة حتى السادسة مساءً، ووحدة السمعيات، ووحدة مناظير الجهاز الهضمي.

 


وأوضح أنه سيتم خلال الفترة المقبلة طرح الخطة الاستثمارية للمستشفى، لرفع العبء عن ميزانية الدولة، التي تتضمن تأجير الخدمات غير الطبية مثل المطبخ والكافيتريا والصيدلية وقاعات المؤتمرات، ودار الضيافة، وتأجير التعقيم والمغسلة، على يتولى المستشفى الإشراف على التشغيل لتحقيق أعلى معايير الجودة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم