«طرق الري الحديثة» .. ندوة بسمنود تناقش التحديات التي تواجه مصر مائيًا

ندوة طرق الري
ندوة طرق الري

نظم مركز إعلام المحلة الكبرى التابع للهيئة العامة للاستعلامات، الأحد، ندوة توعوية وتثقيفية، عن الري طرق الحديثة ودورها في التنمية الزراعية، والحفاظ على إهدار المياه، وذلك بمقر الإرشاد الزراعي بسمنود.

 

وتناول المهندس عادل عبد القادر عبد العليم وكيل وزارة الموارد المائية والري بمحافظة الغربية، التعريف بالتحديات التي تواجه مصر من ناحية المياه حيث إن حصة مصر من المياه تصل إلى 55.5 مليار متر مكعب مياه طبقا لاتفاقية 1959، لافتا إلى أن التحديات التي تواجهنا حاليا هي تدهور نوعية المياه نتيجة إلقاء المخلفات في المجارى المائية، وزيادة الفوائد المائية والتوسع في زراعة المحاصيل الشرهة للمياه، والزيادة السكانية الكبيرة التي تستدعى التوسع في الزراعة .

 

وأضاف عبد العليم أن الوزارة وضعت خطة لمواجهة تلك التحديات تتمثل في ترشيد استهلاك المياه في الزراعة عن طريق استخدام أساليب الزراعة الحديثة، مثل الصوب واستخدام أساليب الري الحديثة، مثل التنقيط والرش وضرورة تسوية الأراضي بالليزر، حتى لا تستهلك مياه كثيرة في الري 


وأشار وكيل وزارة الري، إلى  ضرورة تطهير «المساقي الخصوصية» حتى تسهل انسياب المياه وذلك يؤدى إلى عدم هدر المياه، منوها أن هناك خطة لتبطين الترع بالحجارة، وتغطية المصارف، والترع بتكلفة نصف مليار جنيه
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم