دفاع حسن مالك: موكلي خلع عباءة الإخوان في 2011

دفاع حسن مالك: موكلي خلع عباءة الإخوان في 2011
دفاع حسن مالك: موكلي خلع عباءة الإخوان في 2011

استكملت محكمة جنايات القاهرة، الدائرة 11 إرهاب، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، رئيس محكمة الجنايات، الاستماع لدفاع المتهمين في محاكمة القيادي الإخواني حسن مالك، ونجله، وعبد الرحمن سعودي، و21 متهما آخرين، بينهم 13 هاربًا، في القضية المعروفة إعلاميا بـ "الإضرار بالاقتصاد القومي". 

 

وقال دفاع المتهمين الأول والخامس والسادس، إن المتهم الأول القيادي حسن مالك رفع شعار إن العمل بالتجارة يتعارض مع العمل بالسياسة، وإنه أعلن انفصاله عن جماعة الإخوان المسلمين في عام 2011، خالعًا عباءة الإخوان، وأنصب نشاطه في دفع الاقتصاد المصري للأمام.

 

وشرح الدفاع، أن المتهم ولد وترعرع في حضن جماعة الإخوان المسلمين، وحين بدأ حياته في التجارة شارك القيادي المعروف خيرت الشاطر في شركة "سلسبيل"، وحين تم القبض عليهما، حينها في القضية المعروفة باسم "سلسبيل"، وعقب إخلاء سبيلهما قرر الانفصال عن القيادي خيرت الشاطر والانشغال بأنشطته التجارية، وعقب ذلك سُجن مالك في قضايا أخرى علم حينها بأن الانشغال والتواجد في الجماعة سيكون ضررًا على تجارته.

 

وقدم الدفاع ما يفيد بأنه رغم سقوط جماعة الإخوان المسلمين، ظل المتهم حسن مالك داخل الأراضي المصرية بكامل أمواله وشركاته دون الخوف أو الهروب، فكيف يتم اتهامه بالإضرار بالاقتصاد القومي، وهو جزء من هذا الاقتصاد.  
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم