المجلس القومي للسكان: تمكين المرأة سلاح لمواجهة المشكلة السكانية

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

قال د.عمرو حسن مقرر المجلس القومي للسكان، إن قضية تمكين المرأة المصرية في المجتمع تعد من أقوى الأسلحة في مواجهة مشكلة الزيادة السكانية.

وأشار خلال كلمته التي ألقاها فيمؤتمر "دور منظمات العمل الأهلي في دعم المنظومة الصحية والتصدي للمشكلة السكانية "، إلى أن تغيير ثقافة المجتمع تجاه قضية تمكين المرأة،  يعد من الحلول الأساسية لهذه المشكلة، وذلك من خلال تشجيع المرأة على العمل والمشاركة الاجتماعية لمساعدتها في استغلال طاقتها بما يعود بالنفع على المجتمع، كما أن ذلك يجعلها لها دور أفضل لمشاركة الزوج في قرار تحديد عدد أفراد الأسرة بما يعود بالإيجاب على الأبناء والوالدين صحيا وتعليميا واقتصادياً.

وأضاف: "تغيير ثقافة المجتمع نحو مفهوم تنظيم الأسرة، سواء المرتبطة بالدين أو العرف أو المفاهيم الثقافية يعد من المداخل الهامة في مواجهة القضية السكانية، وذلك بمشاركة منظمات العمل الأهلي".

كما أشاد بالدعم الذي يوليه الرئيس عبد الفتاح السيسي، للعمل على حل المشكلة السكانية وتأكيده خلال افتتاحه عدد من المشروعات التنموية، أن مصر تواجه عبئا يصل إلى 2 مليون طفل على الأقل فى العام زيادة.

وكذلك الجهود التي تبذلها الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان من خلال حملة 100 مليون التي تقوم بتنفيذها الوزارة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشيرا إلى أن هذه الحملة تزرع في المواطنين ثقافة الوقاية من الأمراض، وبالتالي تحسين خاصية هامة من خصائص السكان وهي خاصية الصحة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم