البابا تواضروس يشهد تدشين كنيسة العذراء ومارجرجس بالشروق

 قداسة البابا تواضروس الثاني
قداسة البابا تواضروس الثاني

شهد قداسة البابا تواضروس الثاني ،اليوم السبت، صلوات تدشين كنيسة العذراء ومارجرجس بالشروق، شاركه كهنة وأعضاء مجلس كنيسة العذراء ومارجرجس بالشروق.

وخلال الصلوات ألقى قداسته كلمة قال فيها: «صلوات التدشين لها ثلاث محطات ففي البداية تكون المردات " كيرياليصون " أي "يا رب أرحم" والمرحلة الثانية "آمين" أي "أستجب يا رب" والمرحلة الثالثة والأخيرة وقت صب زيت الميرون ويشترك فيها الآباء ويكون المرد "هلليلويا" أي التهليل والفرح ففي البداية نطلب الرحمة ثم نرفع قلوبنا بالصلاة ونطلب استجابة الله وأخيرا الفرح والتهليل ونقول كلمة "هلليلويا" أي سبحوا الله وهي حياة الفرح التي يريدنا الله كلنا أن نعيش فيها».

وأضاف البابا «لذلك نقول على يوم التدشين...يوم فرح يماثل في حياتنا كلنا يوم كتابة شهادة الميلاد لأي شخص يصير له وجود، واليوم أيضا تذكار نياحة البابا آبرام إبن زرعة الـ62 من القرن العاشر وهو من الباباوات المشهورين جدا في كنيستنا وفي حبريته كانت معجزة نقل جبل المقطم. اليوم 6 كيهك وهو العيد المحلي للكنيسة تحتفلوا به كل سنة داخل الكنيسة».

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم