يضم 7 دول بينهم مصر.. القصة الكاملة لـ«كيان دول البحر الأحمر الاقتصادي»

الملك سلمان بن عبدالعزيز
الملك سلمان بن عبدالعزيز

أعلنت المملكة العربية السعودية عن مبادرة أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لإنشاء كيان اقتصادي للدول التي تطل على البحر الأحمر وخليج عدن. 


وأعلن الحساب الرسمي لوزارة الخارجية السعودية عن أن الكيان الاقتصادي الجديد الذي من المقرر إقامته سيضم 7 دول تحت لوائه، وهي الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن.

 

وأضافت الوزارة أن الدول السبعة المنضمة للتحالف الاقتصادي هي السعودية ومصر والسودان وجيبوتي واليمن والصومال والأردن.


وصرح وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بأن الكيان الاقتصادي الخاص بالبحر الأحمر ودول القرن الأفريقي سيزيد من التعاون في عدد من المجالات الاقتصادية والبيئة والأمنية التي تهم الدول السبعة، بالإضافة إلى تعزيز التجارة والاستثمار في المنطقة وربط اقتصاد الدول بعضه.


وتابع قائلا – بحسب صحيفة الشرق الأوسط اللندنية أن الكيان الاقتصادي الجديد سيسهم في إيجاد تناغم في التنمية بين دول هذه المنطقة، وبالتالي يسهم في منع أي قوى خارجية في أن تستطيع أن تلعب دوراً سلبياً.

 

بينما صرح الأمين العام لوزارة الخارجية وشؤون المغتربين في الأردن السفير زيد مفلح اللوزي – بحسب وكالة سبوتنيك الروسية- أن المبادرة السعودية لتأسيس كيان للدول العربية والأفريقية المشاطئة للبحر الأحمر وخليج عدن مهمة، مضيفا أن اجتماع وزراء خارجية تلك الدول كان لمناقشة التنسيق والجهود التي يمكن أن يقوموا بها لدعم التحالف.

 
وأكد أن وزراء الخارجية اتفقوا على تشكيل فريق خبراء لبحث الجهود كافة ومناقشة أعمال الفريق في اللقاء القريب في القاهرة.


بينما أوضح نائب وزير الخارجية اليمني السفير محمد بن عبدالله الحضرمي، حرص السعودية على أمن الدول العربية والأفريقية المُطلة للبحر الأحمر وخليج عدن، والتي أثمر عنها تأسيس هذا الكيان، مؤكدًا أن الكيان سيسهم في أمن المنطقة ويحقق تطلعات الشعوب في المجالات الأمنية والسياسية والاقتصادية.


وثمن وزير الخارجية والتعاون الدولي بالصومال أحمد عيسى عوض، الدور القيادي المهم الملك سلمان في تأسيس الكيان، وقال "نشكر الملك سلمان على الدور الذي يبذله في تاسيس هذا الكيان، لإيجاد الاستقرار في الممرين البحر الأحمر وخليج عدن، مبيننا أن الصومال ترغب في أن تكون العاصمة السعودية الرياض مقرا لهذا الكيان.


معلومات عن الكيان الاقتصادي الجديد


ونشرت قناة العربية الإخبارية تقريرا تحدثت فيه عن عدد من المعلومات والحقائق المُتعلقة بالكيان الاقتصادي الجديد للدول المُطلة على البحر الأحمر وخليج عدن.


يتجاوز الناتج المحلي الإجمالي للدول السبعة المُشاركة في التحالف، تريليونا ومئة مليار دولار


يبلغ إجمالي عدد سكان الدول السبعة المشاركة في التحالف 232 مليون نسمة.


تضم منطقة البحر الأحمر ككل 20 دولة تستخدم الطريق الملاحي كممر أساسي للتجارة، وتعد تلك المنطقة هي أكبر وأسرع الأسواق نمواً وأقلها استغلالية في العالم.


تتوقع الأمم المتحدة أن يتضاعف عدد سكان المنطقة من نحو 600 مليون نسمة إلى 1.3 مليار نسمة.


قيمة التجارة العالمية بالمنطقة ستقترب من 5 تريليونات دولار بحلول عام 2050، في حين يتوقع البنك الدولي أن يتجاوز الناتج المحلي الإجمالي للمنطقة 6 تريليونات دولار.


 

 


 

ترشيحاتنا