إلهام أبو الفتوح تنعي الكاتب الصحفي إبراهيم سعدة| فيديو

جثمان إبراهيم سعدة
جثمان إبراهيم سعدة

نعت الكاتبة الصحفية إلهام أبو الفتح، رئيس شبكة قنوات وموقع «صدى البلد»، الكاتب الصحفي الكبير إبراهيم سعدة، والذي وافته المنية بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز الـ 81 عاماً.

وقالت أبو الفتوح أن الكاتب الراحل يعد أحد رموز الصحافة المصرية، وأحد أعمدتها، وكان له كلمة وتأثير كبير جدًا على الشارع المصري من خلال مقالاته وسياسته التحريرية.

وكان إبراهيم سعدة، قد وصل إلى مطار القاهرة الدولي، في شهر سبتمبر قادما من سويسرا ونقل إلى المستشفى حيث كان يتلقى العلاج بإحدى غرف العناية المركزة بمستشفى خاص في المهندسين قبل وفاته.

إبراهيم سعدة، اسمٌ غاب عن رحلة صاحبة الجلالة منذ سنوات، وهو الذي اعتزل المهنة قبيل ثورة الخامس والعشرين من يناير، حينما كتب استقالته واعتزاله مهنة الصحافة في عموده الخاص «آخر عمود»، معلنًا اكتفائه بكتابة مقالاته في هذا العمود، الذي ارتبط به، وارتبط قراء الأخبار به في الصفحة الأخيرة، لتمضي السنوات، ويتوارى هذا العمود، ومعه مقالات إبراهيم سعده، لكن بقي اسمه.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم