خلال افتتاح المؤتمر الدولي السادس لقسم التوليد وأمراض النساء

رئيس جامعة الأزهر: مصر واحة للأمن والأمان 

الدكتور محمد المحرصاوي
الدكتور محمد المحرصاوي

أشاد الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، بالجهود المبذولة التي أدت إلى الطفرة المشهودة والملموسة في قطاع الطب بالجامعة، والتي يعد أحد مظاهرها ما نراه من تنظيم المؤتمرات الدولية، وعقد الندوات وورش العمل يوميا.
 
وأشار «المحرصاوي»، خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية للمؤتمر الدولي السادس لقسم التوليد وأمراض النساء بطب الأزهر بأسيوط مساء اليوم الأربعاء، والذي يقام تحت عنوان مستقبل صحة المرأة برعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر إلى أن انعقاد هذا المؤتمر الدولي الكبير في الأقصر اليوم يؤكد أن مصر واحة للأمن والأمان، داعيا العالم لزيارة مصر والأقصر لينعم بشمسها الجميلة وطقسها الدافئ .

وتابع نحن نحتفل اليوم -والحمد لله- بميلاد صرح طبي جديد وهو تحويل فصول طب البنات بأسيوط إلى كلية مستقلة، مشيرا إلى أن هذا يعد تأكيدا على شموخ وعطاء قطاع الوجه القبلي في القطاعات المختلفة ومنها قطاع الطب.

وقال رئيس جامعة الأزهر، إن التعليم الطبي في الأزهر يحظى باهتمام كبير من فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، ؛ حيث أن التجربة العملية أكدت نجاح جامعة الأزهر في جميع المجالات النظرية والعملية .

وأكد على أن أطباء وطبيبات الأزهر يقفون على قدم المساواة مع زملائهم من خريجي الجامعات الدولية والمحلية الأخرى، وأكد أن الأزهر نجح نجاحًا كبيرًا في التخصصات العلمية، كما نجح على مدار تاريخه الممتد في العلوم النظرية، موضحا أن الأزهر سيظل داعما ومستمرا في مسيرة الكليات العملية، وما نقوم به الآن من إنشاء كليات عملية جديدة بتخصصات مختلفة في كل محافظات مصر يعد تلبية حقيقية لحاجة المجتمع ، يؤكد توجه الأزهر في هذا الإطار.

وأشار إلى أن ما حققه قطاع الطب خلال الفترة الماضية هو نتيجة تضافر جهود جميع كليات الطب في جامعة الأزهر، إضافة للتعاون مع المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، برئاسة الدكتور جمال أبو السرور، مدير المركز، بجانب اختيار سبعة من أعضاء هيئة التدريس بكليات الطب من أصل ١٢ في البورد المصري يعكس قيمة وقدر والثقة الكبيرة التي يحظى بها أساتذة طب الأزهر.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم