مصدر بـ «التموين»: لا يوجد صرف مقررات بأثر رجعي للمتظلمين

مصدر بـ «التموين»: لا يوجد صرف صرف مقررات بأثر رجعي للمتظلمين
مصدر بـ «التموين»: لا يوجد صرف صرف مقررات بأثر رجعي للمتظلمين

أكد مصدر بوزارة التموين والتجارة الداخلية، أنه لا يوجد إمكانية لصرف المقررات بأثر رجعي للمحذوفين بعد إعادتهم بالتظلم.

 


وأوضح المصدر، أنه إذا تعرضت أسرة لحذف بعض أفرادها، واسترجعت الأفراد بعد التظلم، فإنها ستصرف الخبز فقط خلال الشهر، وعليها الانتظار للشهر التالي لصرف المقررات التموينية.

 


وكانت وزارة التموين والتجارة الداخلية، اليوم الأحد 9 ديسمبر، عن قبول ١٧٨ ألف طلب بإجمالي ٢٣٢ ألف مستفيد تم عودتهم وإدراجهم ضمن قائمة صرف التموين والخبز عن شهر ديسمبر.

 


وأوضحت الوزارة، أن عودة المحذوفين جاءت بعد قيامهم بتحديث وتصحيح بياناتهم بموجب طلبات التظلم التي تقدموا بها بمكاتب التموين في أول 6 أيام حتى يوم الخميس الماضي، وقد تم مراجعة البيانات الخاصة بهم وبعد التأكد من صحتها وتصحيح البيانات الخاطئة بها والتأكد أيضا أنهم من المستحقين للدعم تم عودتهم على بطاقتهم التموينية.

 


وأكد د.علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، أنه لن يضيع حق أي مواطن له دعم ولن نسمح بوجود أخطاء، كما أن مكاتب التموين ما تزال تتلقى تظلمات المواطنين من خلال حصولهم على استمارة "أداء الخدمة" وكتابة بيانات أفراد الأسرة مرفق بها صوره الرقم القومي لهم وعملية تقديم التظلمات ومراجعة بيانات المتقدمين مستمرة ويتم عودة من تم حذفهم فور تصحيح الأخطاء ببياناتهم وعودتهم للصرف بشكل طبيعي على بطاقتهم التموينية بشكل أسبوعي، وأي فرد يعود على البطاقة يحصل على مستحقاته التموينية كاملة سواء في صرف الخبز أو التموين.

 


وأكد المصيلحي، أنه لم يحدث حذف عشوائي للمواطنين من بطاقات التموين، ومن تم حذفه لم يكن لديه رقم قومي أو خطأ في الرقم القومي أو أرقام قومية مكررة على أكثر من بطاقة، وكذلك البطاقات التي بها عدد أفراد غير متناسية مع عدد الأفراد المقيدة بالفعل، وحرصا على الحفاظ على حقوق أي مواطن فقد تم فتح التظلمات من خلال مكاتب التموين وتم استقبال ما يقرب من 40 ألف تظلم في الأسبوع الأول من شهر ديسمبر.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم