أزمة مستمرة| 12 مليون وحدة غير مستغلة منها 1.26 مليون إيجارا قديما

الإيجارات القديمة.. أزمة مستمرة
الإيجارات القديمة.. أزمة مستمرة

- الشقق المغلقة.. ثروة معطلة وصداع في رأس الملاك

كنز غير مستغل.. ثروة أضاعتها البلطجة المقننة وثغرات القانون..مليارات ملقاة في العراء لا يستفيد منها احد.. إنها شقق الايجارات القديمة المغلقة، فوفق آخر احصائية للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء فان عدد الوحدات السكنية المغلقة وغير المستغلة يتجاوز 12 مليون وحدة سكنية.. نصيب شقق الايجارات القديم من هذا الرقم هو مليون و260 ألف شقة.. رقم كبير يحتاج وقفة لاعادة النظر ووضع حلول للاستفادة من هذا الكنز المنسي، ليبقي السؤال لماذا لا يتم استغلال هذه الوحدات السكنية حتي الآن؟!
كشفت نتائج تعداد سكان مصر لعام 2017 عن وجود 22 مليونا و973 ألف وحدة مبان عادية مخصصة للسكن، الاخطر هو الرقم المعلن لعدد الوحدات السكنية المغلقة، وهو 12 مليونا و498 ألف وحدة بنسبة 29.1% من جملة عدد الوحدات في مصر، وكشف التقرير عن وجود مليونين و887 ألف وحدة سكنية مغلقة لوجود مسكن آخر للأسرة، وبنسبة 6.7%، كما أن مليونا و159 ألف وحدة سكنية مغلقة لوجود الأسرة بالخارج أي بنسبة 2.7%.
واشار التقرير إلي وجود 8 ملايين و996 شقة سكنية خالية بدون مالك او مستأجر، منها 4 ملايين و662 ألف وحدة خالية مكتملة التشطيب، و4 ملايين و334 ألف وحدة خالية بدون تشطيب، أي أن 20.9% من إجمالي وحدات المباني السكنية خالية منها 10.8% وحدات خالية مكتلمة، و10.1 وحدات خالية بدون تشطيب، وكذلك 1.4% من إجمالي وحدات المباني خالية وتحتاج إلي ترميم.
بنبرة صارخة وانفعال شديد تبدأ سعاد البكري، ربة منزل ومالكة عقار يخضع لقانون الايجار القديم، حديثها قائلة: إن المستأجرين ينظرون للملاك علي انهم بقرة حلوب يجب استغلالها وابتزازها للحصول علي اكبر مكسب منهم وعندما يرفض المالك هذا الابتزاز يكون الرد السخرية والتطاول.
وتوضح أنها تملك عقارا في بوسط البلد مكونا من 9 أدوار تحتوي علي 24 شقة منها 8 شقق مغلقة دون سبب ناهيك عن المحلات الموجودة اسفل العمارة ونصفها مغلق دون وجه حق.
وتستكمل حديثها قائلة »‬انا مش هتكلم عن الشقق الساكنة وايجاراتها الرخيصة هنقول امر واقع واتفرض علينا انا هتكلم عن الـ 8 المقفولين مش حرام كده والشباب نفسها في شقة ده مش خراب ولما بنيجي نتكلم مع المستأجر يقولنا ادفع عشان نسيبلك البيت».
وتستشهد سعاد بانها في احدي المرات حاولت ان تفاوض أحد مستأجري الشقق لديها، وقام بغلقها لمدة تزيد عن الـ 15 سنة وعندما طالبته بترك الشقة ليستفيد بها غيره صدمها بطلبه مبلغ 100 الف جنيه.
وبملامح عابسة وصوت عنيف تضيف البكري أنها عندما واجهته انه يملك عقارا آخر في احدي المدن الجديدة صدمت برده الغريب »‬ انتي عايزاني اسيبلك بيت 4 غرف وصالة وحمام وايجاره 5 جنيه ببلاش كده ده انا ابقي عبيط وبالنسبة للعقار إللي بتقولي اثبتي انه بتاعي».
وتضيف ضاحكة »‬همّ يبكي وهمّ يضحك انا دفعت 1500 جنيه مرة فاتورة كهرباء السلم عشان المستأجرين رفضوا انهم يدفعوا معايا الفلوس دية بحجة ان العقد إللي معاهم بيقول جنيه بس وعشان يضمنوا حقهم رفعوا قضية وبعتولي الفلوس علي يد محضر».
ويقول محمد إبراهيم، تاجر ومالك عقار: إن المستأجرين يستنزفون الملاك، وتحصل منهم علي اعلي مكسب ممكن ان يحصلوا عليه لترد لهم حق من المفترض انه ملكه هو لا هم.
ويضيف أنه يملك عمارة تحتوي علي 42 شقة ايجار الواحدة منها لا يتعدي الـ 10 جنيهات في حين ان الغالبية العظمي من هذه الوحدات ايجاره يتراوح بين 4 الـ 7 جنيهات.
ويشير إلي ان اكثر ما يضايقه انه بجانب الضعف المزري للقيمة الايجارية ان هناك 10 وحدات من هذه الشقق مغلقة دون سبب بل ان هذه الشقق تحولت إلي »‬ مضيفة» بالمعني الحرفي للمستأجر يأتي اليها وقت يشاء لان »‬البهوات» علي حد وصفه يمتلكون عقارات في محافظات اخري او انهم مسافرون في الخارج ولا يحتاجونها.
ويوضح أنه في احدي المرات حاول ان يفاوض أحدهم وعرض عليه مبلغا يصل إلي 100 الف جنيه ليخلي الشقة لان هذا المستأجر يقيم في محافظة الفيوم وكان آخر مرة يستغل هذه الشقة منذ اكثر من 30 عاما ابان فترة دراسة ابنه.
ويكمل انه صُدم من رد الرجل الذي رفض ان يترك الشقة قائلا انه ينتظر ان يلتحق حفيده الذي بالكاد يحبو إلي عامه الـ 17 بجامعة القاهرة هوالآخر ويقيم في هذه الشقة اثناء فترة الدراسة.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم