النيابة تحقق في واقعة إلقاء أب لأبنائه في النيل وانتحاره

انتحار أب وأطفاله في النيل
انتحار أب وأطفاله في النيل

بدأت نيابة الساحل الجزئية، التحقيق في واقعة تخلص أب من أطفاله الثلاثة وإلقائهم في نهر النيل وإقدامه على الانتحار بنفس الطريقة، هربًا من المشاكل الزوجية.

وكشفت تحقيقات محمد السيوي وكيل نيابة الساحل الأولية، أن ضائقة مالية ومرور الأب بأزمة نفسية بسبب مشاكل أسرية وراء ارتكاب الواقعة.

وأضافت التحقيقات أن الأطفال الذين لقوا مصرعهم على يد والدهم بإلقائهم في نهر النيل، هم: محمد ٣ سنوات، وملك ١١ سنة، عمرو ٨ سنوات، إلى جانب الأب المنتحر "أ.ع"، ٤٣ عاما.

كانت غرفة عمليات الحماية المدنية بالجيزة، قد تلقت بلاغًا من إدارة شرطة النجدة بوجود جثة طافية بنطاق دائرة قسم شرطة إمبابة، وتبين أنها للشخص المنتحر ويعمل "حداد"، ولا توجد به إصابات ظاهرية.


وعقب مرور نحو نصف ساعة، عثر رجال الإنقاذ النهري على جثة طافية بمنطقة جزيرة الوراق، تبين أنها لطفل يبلغ من العمر 7 سنوات ولا توجد بها إصابات.

ومع اقتراب غروب الشمس، عثرت قوات الإنقاذ النهري بالقاهرة على جثتي طفلين شقيقين بمنطقة الساحل أحدهما 8 سنوات، ولا توجد بهما إصابات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم