برلماني: سياسات وزير الأوقاف في الحفاظ على المال العام «غير مسبوقة»

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

أشاد النائب حسين أبو جاد عضو مجلس النواب، والأمين المساعد للشئون البرلمانية بحزب "مستقبل وطن"، بسياسة وزير الأوقاف د. محمد مختار جمعة، في الإدارة الناجحة لجميع المشروعات التابعة لهيئة الأوقاف المصرية.

وقال «أبو جاد»، إن دخل هيئة الأوقاف تخطى ولأول مرة في تاريخها قيمة المليار و200 مليون جنيه، مؤكدًا أن سياسة وزير الأوقاف كانت السبب الرئيسي في تحقيق الهيئة لهذا الدخل الكبير خاصة الإصلاحات الجادة داخل الهيئة، وفي مقدمتها فتح ملف التقنين لأصحاب التعديات على أملاك الدولة، وتطبيق منظومة من التسهيلات لتحصيل المتأخرات بخصم وصل لأكثر من 50% لغرامات التأخير في حالة السداد لكامل مستحقات الهيئة. 

وأكد النائب حسين أبو جاد، أن المشروعات الناجحة لهيئة الأوقاف أصبحت تتحدث عن نفسها، مطالبًا من وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة إعطاء أولوية قصوى لملف تحصيل المتأخرات المستحقة للهيئة، مؤكدًا ثقته الكاملة في قدرة الوزير على تحقيق النجاح في هذا الملف، خاصة أنه وزير ناجح وشجاع ولا يتوانى لحظة في تطوير العمل بالوزارة والجهات التابعة لها بجميع صوره وأشكاله.

ووصف النائب حسين أبو جاد، سياسات وزير الأوقاف في الحفاظ على المال العام من أموال وممتلكات الوقف، بأنها سياسات غير مسبوقة في تاريخ وزارة الأوقاف، خاصة أن الوزارة أعلنت عن مكافآت مالية كبيرة لكل من يبلغ عن أملاك وممتلكات الأوقاف وأسهمت في كثير من مشروعات خدمة المجتمع بصورة غير مسبوقة في تاريخ الأوقاف.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم