«النيل للإعلام» ببنها: حروب الجيل الرابع تنشر الشائعات لتدمير المجتمع

اعلام بنها. حروب الجيل الرابع تستهدف نشر الشائعات لتدمير المجتمع
اعلام بنها. حروب الجيل الرابع تستهدف نشر الشائعات لتدمير المجتمع

نظم مركز النيل للإعلام والتعليم والتدريب ببنها التابع للهيئة العامة للاستعلامات اليوم الخميس ندوة مع شباب الجامعة تحت عنوان الشائعات وحروب الجيل الرابع لتنمية وعى الشباب بمخاطر الشائعات على استقرار البلاد وتعطيل عجلة الانتاج بعد انتشار ظاهرة الشائعات في مصر بشكل ملحوظ بعد ثورتي 25 يناير و30 يونيو.

 

أكد الدكتور رمضان عرفة مدير مركز النيل للاعلام أن حروب الجيل الرابع تهدف إلى نشر الشائعات لتدمير المجتمع ويجب على الإعلام المصري بكل وسائلة أن يتبع آليات جديدة لمواجهة هذه الحروب المدمرة.

 

أضاف الخبير الأمنى اللواء عبد الرحمن راشد، أن الهدف من إطلاق الشائعات والأخبار الكاذبة إثارة الفتن والوقيعة بين الشعب والقيادة السياسة، والتقليل من عزيمة المصريين وإحباطهم وإثارة سخطهم، وتفتيت صلابتهم وتماسكهم، مشيرا إلى أن الجماعات الإرهابية ومن يساعدونهم يلجأون إلى نشر الفتن والشائعات التى ليس لها أساس من الصحة عن طريق لجانهم الالكترونية على مواقع التواصل الاجتماعى للوقيعة بين الشعب وحكومته.

 

وقال الدكتور علاء وهدان، بالمعهد العالى للخدمة الاجتماعية إن الهدف من إطلاق الشائعات أحداث بلبلة وفوضى يستفيد منها أعداء الوطن والكارهين لاستقراره، مضيفًا أن الشعب المصري يدرك هذه الحيل جيدا ويعلم أن أعداء الوطن يلجأون إلى هذا الأمر بعد أن تلقوا الهزيمة تلو الأخرى سواء على الصعيد الأمنى أو الصعيد الشعبي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم