في حضور كوكبة من كبار الكتاب الصحفيين وشيوخ المهنة

«الأخبار» صحيفة العام.. توزيع جوائز مصطفى وعلي أمين الصحفية

جانب من الحفل
جانب من الحفل

 - جبر: نحتاج استرجاع سيرة عظماء الصحافة


 - رزق: مصطفى وعلى أمين عملاقا الصحافة


-  ميري: الجائزة تستحقها كل أسرة التحرير


 - الهواري: نسعى لزيادة عدد الجوائز 

 وسط حضور كبير من قيادات الصحف وكبار الصحفيين نظمت مؤسسة مصطفى وعلى أمين، الثلاثاء الماضي، حفلها السنوى لتوزيع جوائز التفوق الصحفى لعام 2017 التى تعد بمثابة عرس سنوى للإعلان عن أهم الأعمال التى نشرت فى العام، إضافة إلى تكريم عدد من الشخصيات الرائدة فى مجال الصحافة فى فندق جراند نايل تاور على ضفاف النيل، في حفل أقيم تحت رعاية شركة اتصالات.


وشهد الحفل حضور عدد من كبار الصحفيين بمؤسسة «أخبار اليوم» منهم الكاتب الصحفى ياسر رزق رئيس مجلس إدارة المؤسسة، والكاتب الصحفى خالد ميرى رئيس تحرير الأخبار، والكاتب الصحفى عمرو الخياط رئيس تحرير أخبار اليوم، والكاتب الصحفى أحمد جلال مدير عام المؤسسة، والكاتب الصحفى كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، وعبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين، وعدد من رؤساء تحرير المواقع والصحف القومية وكبار الشخصيات.

 

حفل بطبيعة خاصة


الحفل هذا العام كانت له طبيعة خاصة لحصول جريدة «الأخبار» على جائزة صحيفة العام إضافة إلى حصول الكاتب الصحفى الكبير إبراهيم سعدة على شخصية العام الصحفية، وتكريم اسم الكاتب الصحفى الراحل مجدى عبد العزيز مدير تحرير «أخبار اليوم» وكذلك حصول الزميلين هيثم النويهى، ومحمد وهدان على جائزة أفضل تحقيق صحفي.

 

إبراهيم سعدة.. «شخصية العام»


بدأ الحفل بكلمة للكاتب الصحفى محمد الهواري، رئيس مجلس أمناء جوائز مصطفى وعلى أمين، أعلن فيها عن أسماء الفائزين بالجوائز لعام ٢٠١٧م، ويأتى على رأسهم الكاتب الصحفى إبراهيم سعدة، رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم الأسبق، بجائزة «شخصية العام الصحفية»، كما فاز بجائزة المقال الصحفى الكاتب الكبير عباس الطرابيلى، رئيس تحرير جريدة الوفد الأسبق.


رزق: مصطفى وعلى أمين أساس الصحافة المصرية


وأكد الكاتب الصحفى ياسر رزق، رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم، أن العملاقين مصطفى وعلى أمين هما أساس الصحافة المصرية والعربية، وأنه يدين بالفضل لهما لأنه تعلم منهما الكثير، فهم أصحاب الفضل فيما وصل إليه من مكانة صحفية، وأن لهم فضلا كبيرا على كبار الكتاب الصحفيين، سواء فى المؤسسة أو خارجها، وجميع الكتاب الذين عاصروهما حاولوا تعليم أبنائهم الشباب أصول الصحافة وشرفها.


وأشار «رزق»، خلال كلمته فى حفل توزيع جوائز مصطفى وعلى أمين، إلى اعتزازه بشهر نوفمبر، حيث شهد حصوله على جائزة مصطفى وعلى أمين الصحفية، كما شهد أيضًا ترقيته لنائب رئيس قسم، مضيفًا: «أدين بالفضل كذلك للأستاذ جلال دويدار أنا وكل زملائي.. فهناك العديد من المواقف التى تجمعنى به».


وأثنى رئيس مجلس إدارة مؤسسة «أخبار اليوم»، على اختيار الكاتب الصحفى إبراهيم سعدة «شخصية العام»، مؤكدًا أنه اختيار مستحق فهو كاتب صحفى صاحب قلم جريء، وله أسلوب متفرد، وأتوجه بخالص الشكر له على كل شيء، ونتمنى أن نراه قريبًا فى مكتبه فى أخبار اليوم، بين أشقائه وتلامذته فى المؤسسة.

 

ميري: الجائزة تستحقها كل أسرة الأخبار


أعرب الكاتب الصحفى خالد ميرى رئيس تحرير الأخبار، عن سعادته بفوز جريدة الأخبار بجائزة على أمين ومصطفى أمين، مؤكداً على سعيه دائماً هو وفريقه على النجاح وتقديم الأفضل، مهنئا شباب «بوابة أخبار اليوم»، على المجهود العظيم والتقدم خلال الفترة الماضية والحالية، قائلا: «إنهم يسعون لتقديم الأفضل، وأن الجائزة تستحقها كل أسرة تحرير جريدة الأخبار».


وحصلت جريدة الأخبار على جائزة «جريدة العام اليومية» هذا العام، ضمن جوائز مصطفى وعلى أمين وتسلم الجائزة الكاتب الصحفى الكبير خالد ميرى رئيس تحرير الأخبار، جاء ذلك خلال حفل توزيع جوائز مصطفى وعلى أمين الصحفية.


سلامة: الجائزة فرصة عظيمة


وأكد الكاتب الصحفى عبدالمحسن سلامة، نقيب الصحفيين رئيس مجلس إدارة الأهرام، أن جوائز مصطفى وعلى أمين واحدة من الفرص العظيمة التى يسعى إليها الصحفيون ويبذلون مجهودا كبيرا للحصول عليها خاصة وأنها تمنح للعديد من المواهب .


وأعرب عن سعادته خلال حفل توزيع جوائز مصطفى وعلى أمين الصحفية بوجوده وسط كوكبة كبيرة من الكبار فى عالم الصحافة، وأن الحفل تميز بالجمع بين كبار الصحفيين وشيوخها والشباب الذين يحملون الراية وبالتالى سيتم الجدل والنقاش فى العديد من الملفات وبالتالى سينقلون لهم الخبرات.

 

جبر: نحتاج استرجاع سيرة عظماء الصحافة


وقال الكاتب الصحفى كرم جبر، رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، فى كلمته خلال الاحتفالية، إننا نحتاج إلى استرجاع سيرة عظماء الصحافة حتى نحتمى بهم ونحافظ على المهنة، مشيرًا إلى أن هؤلاء عشقوا الصحافة منذ صغرهم وتعلقوا بها فى سن مبكرة.


 جوائز.. وكتاب


وحصل الكاتب الصحفى الكبير مصطفى بلال على جائزة الانتماء الصحفي، والذى تسلمه عنه الكاتب الكبير شريف رياض الذى أكد خلال كلمته بالحفل أن الكاتب مصطفى بلال سعيد جدًا بهذا التكريم وكان يتمنى أن يتسلم الجائزة بنفسه لولا ظروفه المرضية التى منعته عن الحضور.


وفاز بجائزة التحقيق الصحفى محمد وهدان وهيثم النويهى «الأخبار» عن تحقيق حوامل وأطفال مصر فى خطر «مافيا الاتجار فى حقن RH»، وفاز بالمركز الثانى وشهادة تقدير ربيع السعدنى من جريدة التحرير عن «أجهزة قياس السكر بالتأمين الصحى موت على نفقة الدولة»، وبالمركز الثالث وشهادة تقدير الصحفى محمد أبو ضيف «الوطن» عن غاز المنازل خطوط لتوصيل الموت. 


وحصد الصحفى هشام كمال بجريدة «الجمهورية» جائزة الإخراج الصحفى مناصفة مع الزميل الصحفى أحمد شهاب بجريدة «الوطن»، بينما فاز بجائزة الكاريكاتير الفنان محمد عمر بمجلة «آخر ساعة».


وجائزة الحوار الصحفى فاز بها مناصفة الصحفى سعيد على «الدستور» فى سلسلة حوارات ضد الإرهاب، والصحفية إيمان حنا «اليوم السابع» عن حوارات فى أمريكا حول ملفات التآمر القطرى، وفاز بشهادة تقدير على عبدالرحمن «اليوم السابع» وسلسلة حوارات مع أبناء قراء القرآن الكريم. 


فى فرع أفضل صورة صحفية فاز بها المصور حازم محمد عادل «موقع مصراوى» عن صورة لحادث قطار خورشد بالإسكندرية كما فاز بشهادة تقدير كل من علاء أحمد حسن «موقع مصراوى» عن صورة الموت وسط الحياة والمصور سامح أبو حسن «التحرير» عن صورة الجماهير تقتحم مران الأهلي. 


وجائزة القصة الإنسانية فاز بها مناصفة كل من الصحفى مجدى سلامة «الوفد» عن إعادة متعلقات مصرى من إسرائيل، ورحاب لؤى «الوطن» عن موضوع احدب يحمل ابنه على كتفه لعلاجه، وفى جائزة الانفراد الصحفى فازت بها الصحفية صفاء صالح «المصرى اليوم» عن رحلة لتغطية حرب داعش الأخيرة فى سوريا والعراق وأحمد المراغى «أخبار اليوم» عن فكرة إصدار مجلة الأخبار برايل. 


وفى مجال التغطية الرياضية فاز بالجائزة الأولى الصحفى عاطف عبدالواحد «الأهرام» عن موضوع «الورق ورقنا والدفاتر دفاترنا فى أصوات انتخابية بالتزوير المريح»، وفاز بشهادة تقدير كل من الصحفى محمد سالمان «اليوم السابع» عن موضوع «معاناة لاعبى الصم والبكم فى اندية الاسوياء»، والصحفى محمد يحيى عطية «الوطن» عن مدارس الموهوبين رياضيا اغتيال أبطال المستقبل.


تكريم مستحق


كما تم تكريم الطالبة الأولى على قسم صحافة باكاديمية أخبار اليوم آلاء أحمد صالح والأول على قسم صحافة بكلية إعلام القاهرة ثروت السعيد، كما تم تكريم عدد من أعضاء لجنة التحكيم من بينهم وليد عبد العزيز مدير تحرير الأخبار التنفيذى ومحمد العزبى «الجمهورية»، جمال هليل «الجمهورية»، وعصام عمران «حريتى»، ومحمد بركات، وشريف رياض، واحمد ايوب، والكاتبة الصحفية نوال مصطفى، أحمد البرى، خالد جبر، وأحمد محمود، حسام دياب، أحمد نصر.


يذكر ان أمانة الجوائز تلقت 283 عملا من الصحفيين فى جميع الصحف المصرية منها 103 تحقيقات صحفية و72 حوارا صحفيا و48 انفرادا صحفياً و39 قصة انسانية و9 موضوعات للتغطية الرياضية و12 صورة صحفية .

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم