مفتي الجمهورية يُدين تفجير كابول

الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية
الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية

أدان الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية- العملية الإرهابية الخسيسة التي قام بها إرهابيون استهدفوا مجلسًا لكبار العلماء في العاصمة الأفغانية كابول- حيث كانوا يحتفلون بالمولد النبوي الشريف، مما أسفر عن مقتل 50 شخصًا على الأقل.

 

وأكد مفتي الجمهورية في بيان له أن هذه العملية الإرهابية تدل على مدى بُغض التنظيمات المتطرفة للعلماء؛ ولذا يَسعَون لقتلهم ظنًّا منهم أنهم بذلك سيخرسون صوت الحق الذي يواجه أفكارهم الباطلة.

 

وأضاف أن توقيت هذا الهجوم واستهدافهم لمن يحتفلون فرحًا بميلاد النبي صلى الله عليه وآله وسلم لهو أكبر دليل على مروقهم من التعاليم المحمدية التي أكدت على حرمة الدماء وإرهاب الآمنين وأعلت من قيمة المحبة والرحمة بين الناس.

 

وتوجه مفتي الجمهورية بخالص العزاء للشعب الأفغاني وأُسر الضحايا، داعيًا الله أن يشفي جرحاهم ويُنزل شهداءهم منازل الأبرار ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم