الصحة: افتتاح مدرستين للتمريض بمستشفيات الصحة النفسية بالمنيا والشرقية

وزارة الصحة والسكان
وزارة الصحة والسكان

أعلنت وزارة الصحة والسكان، عن افتتاح مدرستين  للتمريض بمحافظتي المنيا والشرقية بنظام الفصل الواحد بنين، وذلك بداية من العام الدراسي الحالي لعام 2018 - 2019 ، بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من فريق هيئة التمريض بمستشفيات الصحة النفسية التابعة للأمانة.

وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان د.خالد مجاهد، أن المدرسة الأولى بمستشفى المنيا للصحة النفسية وعلاج الإدمان، حيث تعمل بنظام الفصل الواحد بنين وتضم 30 طالب، والأخرى بمستشفى العزازي للصحة النفسية وعلاج الإدمان، بمحافظة الشرقية وتضم 40 طالب، حيث يبدأ عملهما بداية من العام الدراسي الحالي لعام 2018 / 2019 ، مشيراً إلى أنه تم البدء في تقديم المناهج الدراسية وتسليم الكتب الدراسية للطلبة.

ومن جانبها أوضحت الأمين العام للأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان د.منن عبد المقصود، أن إدارة مدارس التمريض بالأمانة تقوم بتنفيذ الخطة الموضوعة لتوسيع نطاق مدارس التمريض في المجال النفسي وذلك في إطار تنفيذ الخطة الإستراتيجية للأمانة العامة والتي تهدف إلى افتتاح مدارس تمريض بكل مستشفيات الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان طبقا للاحتياج، كما تعمل تلك المدارس على حل مشكلات الانتداب بين المحافظات ومراعاة البعد السكنى لكثير من العاملين بهذه الفئة، مشيرةّ إلى أن فرصة التدريب العملي للطلاب بمدارس التمريض بمستشفيات الصحة النفسية تساعد على تأهيل الطالب لسوق العمل فى المجال النفسي بصورة أكثر فاعلية وخبرة.

وقالت "منن" إن المجتمع في احتياج هام إلى العمالة المدربة على التخصص في مجال الطب النفسي والذي يساعد على تجنب كثير من مشكلات نقص الخبرة في التعامل مع المريض النفسي بحرفية وسعة صدر.

جدير بالذكر أن الأمانة تضم عدد من مدارس التمريض ببعض من مستشفياتها وهما مدرستان بمستشفى العباسية للصحة النفسية "مدرسة بنين ومدرسة بنات"، وأيضا مدرسة تمريض بنين بمستشفى حلوان للصحة النفسية، ومدرسة تمريض بنات بمستشفى المعمورة، ومدرسة تمريض بنين بمستشفى الخانكة للصحة النفسية وبذلك يصل مجموع مدارس التمريض التابعة للأمانة العامة للصحة النفسية 7 مدارس منتشرة في أنحاء الجمهورية.

وفي سياق أخر، شارت د.منن عبدالمقصود إلى أنه تم اختيار مستشفى العباسية للصحة النفسية وعلاج الإدمان ضمن فريق عمل " مشروع سعادة" والذي يهدف إلى تجميل المنشآت العامة بالدولة من خلال برامج المشاركة المجتمعية.

 وأوضحت أنه وقع الاختيار على واجهات بعض المباني الخارجية لقسمي الرجال والسيدات، والكافتيريا الداخلية لإعادة تجميلها، وذلك بمشاركه بعض منظمات المجتمع المدني التي تبرعت بالدهانات والأدوات المستخدمة في أعمال التطوير والدهانات للمشروع، لافتة إلى أنه تم اختيار مستشفى العباسية من "مشروع سعادة" لتميزها بطبيعة خاصة من حيث الموقع والمساحات الخضراء التي تضمها بالإضافة إلى أنها قيمة أثرية مميزة.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم