صلاة الجنازة على شهداء دير الأنبا صموئيل بكنيسة الأمير تادرس بالمنيا

بدء صلاة الجنازة على شهداء دير الأنبا صموئيل
بدء صلاة الجنازة على شهداء دير الأنبا صموئيل

بدأت بكنيسة الأمير تادرس الشطبي في محافظة المنيا، صلوات الجنازة على جثامين شهداء الحادث الإرهابي الذي وقع أمس الجمعة 2 نوفمبر، بالقرب من دير الأنبا صموئيل بجبل القلمون بمركز مغاغة.

 

 يحضر الجنازة مجموعة من أساقفة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وعدد من القيادات الشعبية والتنفيذية والأمنية بمحافظة المنيا، وأسر الشهداء، وجمع كبير من الأهالي.

 

يشارك في صلوات الجنازة الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، والأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة، والأنبا إرميا الاسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي و الأنبا بطرس الأسقف العام، والأنبا باسيليوس رئيس دير الأنبا صموئيل المعترف والقمص سرجيوس سرجيوس، وكيل عام بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة وعدد كبير من الكهنة.

 

وكانت الكنيسة الإنجيلية في قرية عزبة رويدا بمحافظة المنيا قد شهدت في الساعات الأولى من صباح اليوم تشييع جثمان الشهيد أسعد فاروق لبيب والذي توفي في الحادث الإرهابي بالقرب من دير الأنبا صموئيل المعترف بجبل القلمون بمركز مغاغة، بحضور محافظ المنيا اللواء قاسم حسين والقيادات الشعبية والتنفيذية والسياسية والدينية بالمحافظة.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا