«الري» تعلن الطوارئ وتجهيز معدات الإغاثة استعدادا لطقس الغد

صورة موضوعية
صورة موضوعية

أكد مركز التنبؤ بقطاع التخطيط وخرائط الأمطار، التابع لوزارة الرى، أن الفرصة مهيأة لسقوط أمطار، غدا الاثنين، وبعد غد، على مناطق متفرقة من البلاد والسواحل الشمالية وسيناء ومدن القناة والبحر الأحمر.

 

ووجه وزير الرى باستمرار حالة الاستنفار التي بدأتها الوزارة منذ شهر، لمجابهة وتوفير الاحتياجات المائية خلال موسم أقصى الاحتياجات، والتعامل مع السيول، مع التوجيه بضرورة المتابعة على مدار الساعة لأعمال التطهير والصيانة وحل مشاكل المياه، بالتعاون مع كافة أجهزة الدولة.

 

وأعلن المهندس خالد مدين، رئيس مصلحة الرى، حالة الطوارئ وإلغاء الإجازات لجميع العاملين بالري والتواجد بالقرب من أماكن تجمع الأمطار لاستغلالها وتخزينها، وخفض مناسيب المياه المنصرفة من السد العالي، وتواجد جميع المعدات الثقيلة اللازمة لأعمال الإغاثة في الأماكن المتوقع سقوط أمطار بها.

 

وشدد وزير الري عى جميع المسئولين بالمرور المستمر على مخرات السيول والتأكد من جاهزيتها وإزالة أى عوائق بها والمرور على البحيرات الصناعية والسدود بالبحر الأحمر وسيناء.

 

وأوضح أنه تم تخفيض مناسيب المياه حتى تتم الاستفادة من مياه الأمطار، خاصة أن الأراضي الزراعية تحتاج إلى المياه في ذلك الوقت إضافة توفير قدرة استيعابية في الترع والمصارف والمجاري المائية لتكون قادرة على استقبال أي كميات مياه زائدة.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم