Advertisements

السجن 15 عامًا لرئيس جهاز الشرب والصرف بالبحر الأحمر لاتهامه بالرشوة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بعابدين، اليوم الخميس، بمعاقبة "أ.س"، رئيس الجهاز التنفيذي لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظة البحر الأحمر بالسجن 15 سنة في اتهامه بالرشوة، ومعاقبة 5 موظفين آخرين بالسجن 10 سنوات.


كانت محكة النقض، ألغت حكما حبس المتهم بالسجن المشدد لمدة 15 عاما وتغريمه 300 ألف وإعادة محاكمته أمام دائرة أخرى، وذلك لاتهامه بطلب وأخذ رشاوى مالية مقابل استلام الإنشاءات وتجديد شبكات مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة.

 

وكشفت التحقيقات التي أجراها عماد الشعراوي رئيس النيابة، بأن المتهم الأول رئيس الجهاز طلب وأخذ لنفسه عطية لأداء عمل من أعمال وظيفته بأن طلب وأخذ من المتهم الخامس بواسطة المتهم السابع مبلغ و قدره 630 ألف جنيه على سبيل الرشوة مقابل استلام أعمال إنشاء و تجديد شبكات مياه الشرب و الصرف الصحي التي تنفذها الشركة المملوكة للمتهم الخامس واعتماد صرف المستحقات الناشئة عنها و كان ذلك في غضون الفترة من عام 2011 حتى 17 أبريل 2014. 

 

وتبين من التحقيقات أن المتهمين من الثاني حتى الرابع بصفتهم موظفين عموميين مهندسين تنفيذيين بالجهاز طلبوا و اخذوا رشوة تقدر بمبلغ 105 ألف جنيه لكل منهما و طلب و اخذ المتهم الرابع لنفسه مبلغ 84 الف جنيه من المتهم الخامس بواسطة المتهم السابع على سبيل الرشوة. 

 

وبحسب التحقيقات أخذ المتهمان الثاني والثالث مبلغ 15 ألف جنيه لكل منهما وطلب أخذ المتهم الرابع لنفسه 12 ألف جنيه من المتهم السادس على سبيل الرشوة مقابل استلام أعمال إنشاء وتجديد شبكات مياه الشرب والصرف الصحي. وثبت من التحقيقات أن المتهمين الخامس والسادس قدما رشوة لموظف عمومي لأداء عمل من أعمال وظيفته، وأن المتهم السابع توسط في جريمة الرشوة. 


وجاء بملاحظات النيابة العامة اعترافات تفصيلية من المتهمين حيث أقر المتهم السادس بأن تولى تنفيذ أعمال إنشاء وتجديد شبكات مياه الشرب كمقاول من الباطن لشركة هورس ملك المتهم الخامس وأن المتهم الأول رئيس الجهاز اختص باستلام الأعمال المنفذة وإعداد المستخلصات اللازمة لصرف المستحقات الناشئة عنها، حيث طلب واخذ منه مبالغ شهرية متفاوتة بمتوسط 10 آلاف جنيه على سبيل الرشوة مقابل استلام الأعمال.

وأضاف بانه تعرف على المتهمين من الثاني حتى الرابع الذين يشغلون وظيفة مهندسين تنفيذيين بالجهاز و يختصوا باستلام أعمال الإنشاء التي تجريها شركتهم من الباطن حيث طلبوا و اخذوا منه على سبيل الرشوة بمتوسط مبلغ 500 جنيه شهريا مقابل استلام الأعمال، وان المتهمين من الاول حتى الرابع طلبوا مبالغ مالية منه بواسطة المتهم السابع .

واعترف المتهم السابع هشام عمر على المتهم الأول رئيس جهاز مشروعات مياه الشرب و الصرف الصحي بالبحر الأحمر بأنه يحصل على مبالغ مالية على سبيل الرشوة من المتهم الخامس بواسطته بواقع مبلغ 15 ألف جنيه شهريا، وأن المتهمين من الثاني حتى الرابع طلبوا و اخذوا من المتهم الخامس مبالغ مالية بواقع مبلغ 3500 جنيه شهريًا. 


وكان المتهم الاول رئيس الجهاز تم ضبطه متلبسًا عقب تسلمه من المتهم الأخير مبلغ 28 ألف جنيه على سبيل الرشوة مقابل استلام أعمال الإنشاء، واعترف رئيس الجهاز بأنه منذ شغله المنصب في الفترة من 6 سبتمبر 2011 حتى ضبطه في 17 أبريل 2014 بتقاضيه الرشوة من المتهم الخامس بواسطة المتهم السابع وهو مبلغ 15 الف جنيه شهريا، بينما يأخذ المتهمون من الثاني حتى الرابع مبلغ 3500 جنيه من المتهم الخامس بواسطة المتهم السابع.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements