خطة تطوير طريق الصعيد الغربي.. 5 حارات ونفق كل 10 كم

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تنفذ الهيئة العامة للطرق والكباري خلال الفترة الحالية، أعمال مشروع توسعة وازدواج طريق "القاهرة ـ أسيوط" الصحراوي الغربي، بطول 400 كم، ضمن المرحلة الثالثة من المشروع القومي للطرق الخاص ببرنامج الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ويخدم الطريق الجديد كافة محافظات الصعيد، كما يساهم في تخفيف الضغط على طريق القاهرة وأسوان الشرقي، إضافة إلى ذلك فهو يحقق طفرة في نقل الشاحنات.

وشهد الطريق تنفيذ طبقة الأساس التي تسبق طبقة الرصف الأسفلتية، ليكون خط حر جديد بطول 400 كم.

من جانبه، قال اللواء عادل ترك، رئيس هيئة الطرق والكباري، إن الهيئة تراعي المواصفات القياسية في أعمال تنفيذ الطريق، مؤكدًا أنه سيكون حرًا بدون تقاطعات مرورية.

وأضاف "ترك"، في تصريحات صحفية، أن الطرق الخرسانية لا تحتاج أي أعمال صيانة قبل 15 عاما من إنشائها بعكس الطرق الأسفلتية التي تحتاج صيانة بعد 3 سنوات من إنشائها.

ولفت رئيس هيئة الطرق والكباري، إلى أن هذا الطريق ينفذ على مرحلتين من القاهرة إلى أسيوط بتكلفة إجمالية تصل إلى 10.75 مليار جنيه، حيث تمتد المرحلة الأولى من القاهرة إلى المنيا بطول 230 كم وتكلفة 5.38 مليار جنيه، فيما تمتد المرحلة الثانية من المنيا إلى أسيوط، مؤكدا أنه مخطط الانتهاء من تنفيذهما خلال 3 سنوات.

وأضاف: "الطريق بدون تقاطعات، ويتضمن نفقًا كل 10 كم"، و5 حارات في كل اتجاه بينهم حارتين للشاحنات".

وتابع: "تكلفة المرحلتين الأولى والثانية الإجمالية بلغت 10.75 مليار جنيه"، مشيرًا إلى أنه تم التخطيط لمده حتى أسوان.

ترشيحاتنا