«العدل»: إخطار النيابة العامة للتحقيق في «استقالة كبير الأطباء الشرعيين»

وزارة العدل
وزارة العدل

 

نفت وزارة العدل، اليوم الثلاثاء، صحة ما تداوله عدد من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حول استقالة الدكتور هشام عبد الحميد، كبير الأطباء الشرعيين، مشيرة إلى أنها أخطرت النيابة العامة للتحقيق في الواقعة.

 

وقالت الوزارة، في بيان لها اليوم، إن الصورة الضوئية للاستقالة المنتشرة مصطنعة جملة وتفصيلا، كما أن الدكتور هشام عبد الحميد يباشر عمله حتى تقديم استقالته، التى تم التحقيق فيها وسؤاله، وأورد فى التحقيقات سبب الاستقالة بان هناك مشاكل إدارية تتصل بالتفويضات الممنوحة لإدارة القطاع على النحو الأمثل.

 

وأضافت وزارة العدل أنه بناء على ما تقدم فإن قرار وزير العدل بقبول استقالته اعتبارا من 16 سبتمبر 2018 وعلى الجهات المعنية تسوية حالته طبقا للقانون، وذلك بناء على طلبه يوم 12 سبتمبر 2018 وتكليف الدكتورة سعاد عبد الغفار محمد المدير العام بالطب الشرعى للقيام بأعمال كبير الأطباء الشرعيين رئيسا لقطاع الطب الشرعي.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم