وكيل أول مجلس النواب يستقبل وفد صيني

 وكيل أول مجلس النواب
وكيل أول مجلس النواب

استقبل السيد الشريف وكيل أول مجلس النواب بمكتبه اليوم الأحد، نائب رئيس دائرة التنظيم للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني خلال زيارته الرسمية التي يقوم بها إلى مصر، بحضور الدكتور عبد الهادي القصبي "رئيس ائتلاف دعم مصر"، والنائبة نجوي خلف والنائب محمود الخشن وأعضاء الوفد الصيني.


فى بداية اللقاء رحب وكيل أول المجلس بالوفد الصيني بالقاهرة، مشيداً بعلاقات الصداقة القوية التى تربط البلدين، والتى يعكسها توافق الرؤي تجاه القضايا والملفات الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، كما أشاد بالعلاقات التاريخية بين مصر والصين وتطورها حتى وصلت إلى مرحلة "الشراكة الاستراتيجية الشاملة "، على نحو ما عكسته الزيارات المتبادلة بين رئيسى البلدين.


وعلى صعيد التعاون البرلماني، أكد الشريف علي التعاون البناء والمثمر بين مجلس النواب المصري والبرلمان الصيني، وحرص الجانبين على دفع ذلك التعاون بما يخدم مصالح الشعبين، موجهًا الشكر للأصدقاء في الصين على زيارتهم المتعددة إلى مصر، والتي تعكس جهودهم الدؤوبة من أجل العمل على ترسيخ العلاقات المصرية الصينية على كافة المستويات، خاصة العلاقات البرلمانية.


و أعرب وكيل أول المجلس عن تطلع مصر إلى تطوير كافة أوجه التعاون مع جمهورية الصين الشعبية وتكثيف التنسيق على المستوى البرلماني بشأن مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، مؤكدًا حرص مصر على زيادة الاستثمارات الصينية، ودعوة المستثمرين الصينيين لتركيز استثماراتهم الجديدة في المجالات الاستراتيجية، خاصة بعد صدور قانون الاستثمار الجديد الذي يمنح المستثمرين الأجانب امتيازات وتسهيلات لم تكن موجودة من قبل.


من جانبه، أعرب الوفد الصيني عن سعادته بهذا اللقاء، الذى يأتى ضمن سلسلة لقاءات لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين.


وخلال المباحثات، قدم نائب رئيس دائرة التنظيم للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، نبذة مختصرة عن الحزب الشيوعي الصيني ودوره في الحياة السياسية والبرلمانية بالصين، مؤكدًا حرص الصين على تطوير العلاقات مع مصر في كافة المجالات، والدفع بالاستثمارات الصينية إلى السوق المصرية باعتبار مصر قوة إقليمية وشريك استراتيجي هام للصين. 


وأشار الوف الصيني إلى أن مثل هذه اللقاءات البرلمانية المتواصلة يكون لها أثر كبير في توثيق العلاقات بين البلدين، وتطويرها، فضلاً عن التنسيق المتبادل تجاه العديد من القضايا محل الاهتمام المشترك.


وأشاد وو يو ليانج، نائب رئيس دائرة التنظيم للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، بالعلاقات المصرية الصينية ووجه دعوة لوكيل أول مجلس النواب، لزيارة الصين (كضيف شرف) لحضور مؤتمر الحوار في نوفمبر القادم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم