قائدا الكوريتين يصعدان معا إلى قمة جبل بيكدو

رئيسا كوريا الشمالية والجنوبية
رئيسا كوريا الشمالية والجنوبية

وصل الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن الذي يقوم بزيارة إلى بيونج يانج، اليوم الخميس 20 سبتمبر، إلى بحيرة تشونجي في جبل بايكدو برفقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون، حيث صعد قائدا الكوريتين إلى قمة جبل بايكدو.


وغادر الرئيس مون وقرينته كيم جونج-سوك مطار سونان في العاصمة الكورية الشمالية بيونج يانج في ساعة مبكرة من صباح اليوم، حيث وصلا إلى مطار سامجييون وكان في استقبالهما الزعيم كيم وقرينته ري سول-جو عند وصولهما إلى مطار سامجييون، ثم توجه قائدا الكوريتين إلى قمة جبل بيكدو على متن سيارة.


وذكر المكتب الرئاسي الكوري الجنوبي -حسبما نقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية /يونهاب/- إنه وبعد صعود القائدين إلى القمة، توجها إلى بحيرة تشونجي.


وأوضح المكتب الرئاسي أن قائدي الكوريتين وقرينتيهما قاموا بعد ذلك بنزهة في بحيرة تشونجي برفقة وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانج كيونج-هوا ومسئولين آخرين.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم