إجراءات وقائية ومطالب بزيادة الدعم.. «النمل الأبيض» يهدد 602 منزل بالوادي الجديد

النمل الأبيض يهدد المنازل
النمل الأبيض يهدد المنازل

لا يزال مسلسل هجوم "النمل الأبيض"، على قرى ومدن محافظة الوادي الجديد، مستمرًا رغم الجهود المبذولة من مديرية الزراعة بالمحافظة لمواجهة الحشرة التي أصابت حسب التقارير الرسمية نحو 602 منزل، موزعين في جميع قرى ومدن المحافظة.

آفة تهدد المنازل

يقول مدير عام الزراعة بالمحافظة د. مجدي المرسي، إن المديرية تعمل جنبًا إلى جنب مع المواطن لإنقاذ المنازل من حشرة "النمل الأبيض" المنتشرة في جميع قرى ومدن المحافظة بكميات كبيرة، مؤكدًا أنها حشرة متوطنة منذ عشرات السنين، وهناك قرى بالكامل انهارت منازلها وساهمت الدولة مع المواطنين في مكافحة تلك الآفة، وإعادة بناء منازل جديدة لهم.

600 لتر كل 4 أشهر

وأضاف "المرسي"، أن وزارة الزراعة دعمت المحافظة بـ200 لتر من المبيدات لمواجهة "النمل الأبيض"، لافتا إلى أن الوزارة تقدم بهذا الدعم كل 4 أشهر بإجمالي 600 لتر على مدار العام.

وأوضح مدير عام الزراعة، أن رصيد المديرية الحالي من مبيد مكافحة حشرة النمل الأبيض يبلغ 924 لترًا، منهم 524 لترًا يتم صرفهم مجاني للحالات الفقيرة، التي لا تستطيع تحمل تكاليف المكافحة، بالإضافة إلى 400 لتر يتم بيعها لأصحاب المنازل المقامة حديثًا، طبقًا للتعليمات الواردة من الوزارة بهذا الشأن. 

210 منازل بالخارجة

وأكد د. مجدي المرسي، أن حالات الإصابة بالمنازل موزعة في مدينة الخارجة على 210 منازل، وفي باريس 105 منازل، وفي الداخلة 78 منزلاً، وفي بلاط 40 منزلاً، وفي الفرافرة 39 منزلاً، وفي القصر 130 منزلاً، مشيرًا إلى أن أعلى القرى إصابة وحالاتها تستدعي التدخل الفوري هي قرية عبد السلام عارف بالخرطوم، حيث ارتفعت نسبة الإصابة بالمنازل إلى 100 منزل، وهي الأكثر وضوحًا للإصابة في المنازل.

وأشار "المرسي"، إلى أن حالات المواطنين المادية صعبة للغاية هناك، ومنازلهم بالطوب اللبن، وتحتاج إلى مقاومة سريعة موضحًا أن مديرية الزراعة ساهمت في علاج 25 منزلاً حتى الآن ويتبقى 75 منزلاً سيتم معالجتها. 

حملات توعية

وحول الندوات الإرشادية، أكد مدير عام الزراعة، أنه سيتم تنظيم عده ندوات وحملات توعوية بخطورة الحشرة وكيفية التغلب عليها، بالتعاون مع قناة "طيبة" والإذاعة المحلية، ومركز النيل للإعلام، مضيفًا أنه سيتم عرض مقترح على محافظ الوادي الجديد اللواء محمد الزملوط بإصدار شهادة من مديرية الزراعة تفيد في حالة إنشاء عقارات أو منشآت جديدة بتمام المكافحة وتنفيذ أعمال المقاومة لتلك الحشرة للسيطرة على انتشار تلك الحشرة التي بدأت تنتشر في جميع ربوع المحافظة خاصة المباني الجديدة بإحياء الزهور والمروة والسبط والبلد القديمة بالخارجة والداخلة. 

استغاثة بمضاعفة الدعم

من جانبه، أوضح أحمد حسن من سكان قرية عبد السلام عارف المنكوبة، أن سعر لتر المبيد يبلغ 150 جنيهًا، لافتًا إلى أن أقل منزل يحتاج إلى 20 لترًا، وهو ما يعني أن المنزل يتكلف نحو 3 آلاف جنيه لتحقيق المقاومة الصحيحة، وهي مبالغ باهظة لا يستطيع الكثير من أبناء الوادي الجديد توفيرها.

وطالب "حسن"، وزارة الزراعة بمضاعفة الدعم الخاص بالمكافحة، بتوفير ما لا يقل عن 9 آلاف لتر على الأقل لمكافحة تلك الحشرة التي هدمت المنازل بالقرى. 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم