خبير تغذية يحذر من تناول الكبده بكثرة

خطورة تناول الكبده بكثرة
خطورة تناول الكبده بكثرة

تتميز الكبده بقيمة غذائية عالية‏ ‏حيث تحتوي على نسبة قليلة من الدهون،‏‏ مما يعني أن تناول الكبده لا يعطي للجسم طاقة عالية‏ ‏ويوجد بها بعض الفيتامينات والمعادن.

قال خبير التغذية سعيد متولي، إن تناول قطعة مطبوخة متوسطة الحجم من الكبده ‏"في حدود‏100‏ جرام" يعطي الجسم حوالي ‏10%‏ فقط مما يحتاج إليه في اليوم من سعرات حرارية‏.‏
وأضاف أن الكبده من أغني الأغذية بفيتامين ‏(‏ ب‏12)‏ حيث تناول قطعة صغيرة مطبوخة منها‏ "في حدود ‏10‏ جرامات‏" يوفر للجسم جميع احتياجاته اليومية من هذا الفيتامين الهام لتكوين كرات الدم الحمراء‏‏ واللازم لوظائف الجهاز العصبي أو لعمليات استفادة الجسم من وجباته‏.‏

وأوضح «سعيد»أن الكبده بها كمية كبيرة من الحديد اللازمة لتكوين هيوجلوبين الدم‏‏ وميوجلوبين العضلات الضروري للمحافظة علي حجم وعدد كرات الدم الحمراء‏‏ ويمكن للجسم أن يحصل علي نحو‏45%‏ من احتياجاته اليومية من الحديد عند تناول100جم منها وأيضا أغني الأغذية بفيتامين ب‏2‏ الضروري لامتصاص الحديد وكذلك بالنحاس والزنك وفيتامينأ وحمض الفوليك وفيتامين ب‏6‏ والمنجنيز‏


 ونصح أنه يجب عدم الإسراف في تناول الكبده حتى نتجنب الإصابة بالنقرس والكوليسترول مع التأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي‏.

وحذر من أن تناول الكبده أكثر من مرة في الأسبوع قد يشكل خطراً على صحة الإنسان وقد يؤدى إلى الإصابة بمرض وهن العظام وارتفاع نسبة الكلوسترول بالدم وهشاشة العظام خاصة لدى المسنين ونظرا لما تحتويه من مستوى عالٍ وخطير من فيتامين "أ" الذي تنصح النساء الحوامل دائماً بعدم تعاطيه لما له من أثر سيء على الجنين قبل ولادتهم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم