أعضاء "شباب الرئاسة لاسترداد الأراضي" يتقدمون باعتذار عن الاستمرار في العمل

صوره من الاعتذار
صوره من الاعتذار


تقدّم أعضاء لجنة شباب البرنامج الرئاسي عصر اليوم الأربعاء باعتذار لمحافظ الإسماعيلية عن استكمال العمل وقّع عليه 12 شخصًا من أعضاء اللجنة.


وقال أعضاء اللجنة في الطلب المُقدم لمحافظ الإسماعيلية: "على مدار ما يقرب من عامين بذل أغلب شباب اللجنة قصارى جهودهم لاسترداد أراضي الدولة وتقنين ماتنطبق عليه الشروط مراعين في ذلك النزاهة والأمانة والشفافية في التعامل دون اي مقابل سوى التقدير المعنوي الذي لم نجده في أغلب الأحيان".


وكان قد طلب أعضاء اللجنة منذ فترة تحديد دور أعضاء اللجنة وعلاقاتهم بالجهات المعاونة بعد محاولات التهميش من الجهات المعاونة بحسب وصفهم.


وأضافوا في البيان: "تكفينا شهادة الأجهزة الرقابية ممن تعاونا معهم علي كشف الفساد لكننا لم نتلق أي تعاون من بعض الجهات التنفيذية في المحافظة حتى الآن ولذلك فضلنا أن ننأى بأنفسنا عن كل هذا تاركين لسيادتكم إعادة تشكيل اللجنة وفقاً لما ترون".


ووقع علي البيان المهندس احمد نصر الله وصلاح داوود و خالد رضا الله وابراهيم هيصم وأحمد علي وأحمد صلاح الدين محمود عبد السلام ومحمود عسل وإيمان لطفي ومحمد ابراهيم عبد العزيز ووهدير مجدي عبد العزيز وتقى جمال درويش.

 

وتقدم أعضاء اللجنة بالشكر للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على دعمه الدائم ومساندته للشباب، مؤكدين أنهم سيقوموا بتوضيح الأسباب وراء الاعتذار عن الاستمرار بالعمل في اللجنة في خطاب رسمي.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم