لضمان حسن سير العملية التعليمية.. 4 إجراءات من رئيس جامعة الأزهر

رئيس جامعة الأزهر الدكتور محمد المحرصاوي
رئيس جامعة الأزهر الدكتور محمد المحرصاوي

أوضح رئيس جامعة الأزهر د. محمد المحرصاوي، أنه وكل أعضاء هيئة التدريس يعملون بكل طاقتهم لتوفير المناخ الدراسي الأفضل للطلاب، وتوفير سبل الرعاية الخاصة بهم.


وأكد «المحرصاوي»، خلال مؤتمر صحفي لإعلان نتيجة تنسيق القبول بكليات جامعة الأزهر، اليوم الأربعاء 12 سبتمبر، أنه يسعى لبدء عام دراسي جديد بلا مشاكل.


وأشار رئيس الجامعة، إلى أنه تم إقرار عدد من الإجراءات الجادة لضمان حُسن سير العملية التعليمية، وهي:


أولاً: ضغط الجدول الزمني لإجراءات القبول، ولأول مرة هذا العام سيتم التسكين قبيل العام الدراسي الجديد، بعد تنسيق المتقدمين بشفافية، وفقًا لضوابط مشددة تُراعي التفوق العلمي ومحل الإقامة والظروف الاستثنائية لأبنائنا وبناتنا في سيناء، والمناطق النائية.


وأوضح رئيس الجامعة، أنه تم بالأمس، تيسيرًا على الطالبات إعلان أسماء الطالبات المقبولات بالموقع الإلكتروني لجامعة الأزهر على الإنترنت، مناشدًا رجال الأعمال الوطنيين ومؤسسات المجتمع المدني إلى الإسهام الفعّال في توفير عمارة سكنية بالقاهرة لبنات كل محافظة من المغتربات اللائي يدرسن بجامعة الأزهر، قائلا: «نحن نتكفل برعايتهن وتوفير التغذية لهن جميعًا، فالطاقة الاستيعابية للمدن الجامعية، لا تكفى أعداد المغتربين».

ثانيًا: ضغط الجدول الزمني لإجراء تنسيق القبول، بقدر الإمكان، حتى يتمكن الطلاب الجدد من الانتظام في الدراسة منذ الأسبوع الأول.

ثالثًا: التوسع في الأنشطة الطلابية داخل الحرم الجامعي، مع بداية العام الدراسي الجديد، بالتعاون مع الوزارات والمؤسسات والهيئات المعنية؛ بما يُسهم في اكتشاف المواهب، ورعايتها، وتنميتها، وتأهيلها للإسهام بفاعلية في خدمة الوطن.


ولفت "المحرصاوي"، إلى أنه سيتم لأول مرة هذا العام إقامة معرض دائم للكتاب بجامعة الأزهر يبيع بنصف الثمن الإنتاج الفكري والثقافي للمؤلفين الثقات في شتى مناحي العلم والمعرفة؛ انطلاقًا من أن التعليم الجامعي لابد أن يُسهم في بناء شخصية الشباب، وقد تم التنسيق مع مجمع اللغة العربية، والمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والهيئة العامة للكتاب، ودار الوثائق القومية، ومجمع البحوث الإسلامية وغيرها.

رابعًا: افتتاح البوابة الحضارية لفرع البنات بالقاهرة مع بداية العام الجامعي المقبل، حتى تُسهم في القضاء تمامًا على ظاهرة التكدس، بمراعاة الاستغلال الأمثل لكل المساحات الفارغة في تصميمها بما يخدم الطالبات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم