عاصفة شمسية تضرب الأرض الأسبوع المقبل

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

يتوقع علماء الفضاء حدوث عاصفة شمسية تضرب الغلاف الجوي لكوكب الأرض وذلك يوم الثلاثاء المقبل، والتي يتوقع أن ينتج عنها بعض الأضرار التي قد تؤثر على مصادر الطاقة وأجهزة التلفاز والاتصالات.

 

ونشرت  صحيفة «ديلي ميل» البريطانية تقريراً كتبت فيه إن فتحة ضخمة قد ظهرت في الشمس مع بروز شفق قطبي كبير سيغطى مساحات من أميركا الشمالية والمملكة المتحدة.

 

ويعتبر الشفق القطبي عبارة عن مزيج من الألوان الخلابة التي تتشكل على القطبين الشمالي والجنوبي للكرة الأرضية ويعتبر من الظواهر الجميلة التي تضفي البهجة على ناظرها وفقا لسكاي نيوز.

 

وحذر العلماء من أن العاصفة الشمسية قد تؤثر على سطح الكوكب مثل أنظمة «جي بي إس» والإشارات اللاسلكية، وتزعج كذلك شركات الطيران.

 

وقامت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي «NOAA» بتحديد مستوى العاصفة الشمسية في مستوى G2 والذي يعتبر معتدلا مقارنة مع المستوى الرابع والخامس.

 

وأكدت الهيئة في بياناً لها أن يتوقعوا أن تكون العاصفة الشمسية عادية وبسيطة إلى حد ما.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم