«الصحة النفسية»: ارتفاع نسبة تعاطي الإستيروكس إلى 25%

د.رغدة الجميل - مديرة إدارة علاج الإدمان بالأمانة العامة للصحة النفسية
د.رغدة الجميل - مديرة إدارة علاج الإدمان بالأمانة العامة للصحة النفسية

أكدت الدكتور رغدة الجميل، مديرة إدارة علاج الإدمان بالأمانة العامة للصحة النفسية، أن نسبة تعاطي مخدر «الأستروكس» زادة عن العام الماضي بنسبة كبيرة للغاية، إذ وصلت هذا العام إلى حوالي 25% بين شباب المجتمع المصري، بينما العام الماضي كانت 3%.

 

وأكدت «الجميل» خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «رأي عام»، المذاع على قناة «ten»،  إلى أن الفئة العمرية التي تتعاطى هذا المخدر تكون من سن المراهقة، وتبدأ عملية التعاطي تحت أسم يسمي «حب الفضول والمعرفة بالشيء»، مشددة على أن أعراض هذا المخدر تتمثل في الإصابة بالتشنجات والرعشة وفقدان القدرة على التركيز.

 

وأضافت «الجميل»، أنه مع زيادة جرعة الأستروكس يكون هناك تأثير كبير على الجهاز العصبي المركزي للإنسان، لافتة إلى أن المخدر عبارة عن قنبيات مصنعة ومخلقة كاحتوائها على مادة كيميائية جزء من تركيبتها قد يكون الهيروين.

 

وأشارت مدير إدارة علاج الإدمان بالأمانة العامة للصحة النفسية، في ختام حديثها، إلى أن في مصر يصنعون «الأستيروكس» من عشب البرداقوش مضاف عليها مواد كيميائية خطيرة مثل «الكيتامين» و«الأتروفين» الذين يتم استخدامهم في تهدئة الحيوانات والبهائم والأسود والثيران بالسيرك القومي.
 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم