تعرف على عقوبة التحرش في القانون الألماني

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

ترددت أنباء من ألمانيا عن تورط الإعلامي المصري يسري فودة، الذي يقدم برنامج السلطة الخامسة، على قناة "دويتشه فيله" الألمانية، في واقعة تحرش جنسي ببعض العاملات في إحدى المؤسسات الإعلامية الأجنبية.

وتنصل يسري فودة من الاتهامات الموجهة له بالتحرش، نافيًا إقدامه على هذا الفعل، في وقتٍ قالت فيه القناة الألمانية التي يعمل بها إنها لن تعلق على مثل هذه الأمور الشخصية.

ويعيش الإعلامي المصري يسري فودة في ألمانيا في الوقت الحالي، وحال ثبوت إدانته بالتحرش بفتيات، فإنه سيخضع للمحاكمة في ألمانيا، وفقًا لقوانينها الجنائية الخاصة بالتحرش الجنسي.

وضعية التحرش في القانون الألماني

ويفرق القانون الألماني بين حالات الاعتداء الجنسي دون إرادة المرأة ويتضمن إيلاجًا فهو يعتد اغتصابًا جنسيًا للمرأة، أما لمس المرأة دون موافقتها من دون عنفٍ أو إيلاجٍ، كتحسس جسدها باللمس مثلاً، فهذا يعتبر تحرشًا فقط، وكان القانون الألماني قبل عام 2016 لا يعاقب عليه.

لكن البرلمان الألماني "البندوستاج" أقر تعديلًا عن المادتين 177 و178، الخاصتين بالاعتداء الجنسي على المرأة، في أغسطس عام 2016، وأصبح التحرش له عقوبةٌ، أقصاها هي السجن لمدة سنتين، وأقلها دفع غرامة مالية نتيجة ذلك الفعل.

وتتراوح أحكام التحرش الجنسي في ألمانيا بين السجن من 3 أشهر إلى 5 أشهر، ويكون هذا في حالة الاعتداء جماعيًا، أي تحرش مجموعة من الأشخاص بفتاة واحدة أو عدة فتيات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم