«الصحة» توجه نصائح طبية لمستخدمي حقن «السيفترياكسون» 

رئيس الإدارة المركزية للشئون الصيدلية د.رشا زيادة
رئيس الإدارة المركزية للشئون الصيدلية د.رشا زيادة

قالت رئيس الإدارة المركزية للشئون الصيدلية د. رشا زيادة، إن مركز اليقظة الدوائية، التابع للإدارة تلقى عددا محدودا من الشكاوى، جراء استخدام حقن «السيفترياكسون» أحد المضادات الحيوية، وذلك لظهور آثار الحساسية عقب تناولها.

 

وأوضحت «زيادة» أنه تم تشكيل فرق طبية لسحبت عينات عشوائية من جميع المستحضرات المصنعة محليا، ولدى الموزعين، والصيدليات للتحليل بالهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية كـ"إجراء احترازي"، مشيرةً إلى تعميم المنشور الخاص بالتعليمات الصحيحة لإعطاء الدواء عبر "الحقن الوريدي"، وضرورة إجراء "اختبار الحساسية" قبل حقن بعض المضادات الحيوية.

 

وأضافت أنه تمت متابعة المنشآت التي تلقت الوزارة شكوى من استخدام تلك المستحضرات فيها، والتأكد من اختفاء كافة الآثار الجانبية المشكو منها عقب اتباع التعليمات الخاصة باستخدام تلك المستحضرات الدوائية.

 

وأشار رئيس "إدارة الصيدلة"، إلى أنه تمت إعادة إصدار تعميم لـ"مركز اليقظة" الذي كان قد نشر في إبريل الماضي، بشأن احتمال وجود حساسية عند استخدام "السفترياكسون"، بالإضافة للإجراءات القياسية في إعطاء المستحضر عبر الحقن الوريدي، والحقن العضلي.

 

ولفتت إلى أن الإدارة منذ قرابة أسبوع، شكلت فرقا طبية سحبت عينات عشوائية من جميع المستحضرات المصنعة محلياً، ولدى الموزعين، والصيدليات للتحليل بالهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية كـ"إجراء احترازي"، للتأكد من سلامة العبوات المتداولة.

 

وشددت على أنه تمت عمل مراقبة وتفتيش صيدلي، والتحليل المستمر لكافة التشغيلات المنتجة من كافة المصانع، بجانب قيام مركز اليقظة بالمتابعة بعد التسويق للتأكد من سلامة وأمان كافة المستحضرات المتداولة واتخاذ التدابير اللازمة لما فيه الصالح العام.

 

 

وأكدت الإدارة المركزية للصيدلة أنه يتم دوريًا سحب عينات من تلك المستحضرات بالمصانع المنتجة لها، للتأكد من سلامتها قبل السماح بتداولها، كما يتم التعامل المستمر فى كل الشكاوى بالتواصل مع الجهات الشاكية وفحص ما يرد بها مع المراجعة العلمية والتأكد من ازالة سبب الشكوى بنشر الوعي الكافي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم