«القومي للمرأة» يبحث تفعيل دور وحدات مناهضة العنف داخل الجامعات 

المجلس القومي للمرأة
المجلس القومي للمرأة

عقد المجلس القومي للمرأة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، ورشة عمل للجامعات؛ بهدف تفعيل دور وحدات مناهضة العنف داخل الجامعات المصرية، بحضور ممثلين عن جامعات الإسكندرية، طنطا، المنصورة، بورسعيد، كفرالشيخ، الزقازيق، دمنهور، السويس، دمياط .

 

وقالت د. نجلاء العادلي مسئولة وحدة مناهضة العنف بالمجلس، في تصريح، اليوم الاثنين، إن الورشة استهدفت وضع إطار مؤسسي يضمن استدامة عمل وحدات مناهضة العنف داخل الجامعات، وتعزيز وبناء قدرات القائمين على العمل داخل وحدات مناهضة العنف، وتعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة وتوفير بيئة آمنة للفتاة والعاملات داخل الحرم الجامعي، بالإضافة إلى تحفيز الجامعات الخاصة على المشاركة في هذا الدور الفاعل مع الجامعات الحكومية وتبادل الخبرات، وتوثيق الجهود وإبراز النماذج الناجحة في حل المعوقات التي تواجه المرأة داخل الجامعة.

 

وأشارت العادلي إلى أن المجلس يسعى لوجود بيئة أمنة داعمة للمرأة والفتيات داخل الجامعات المصرية سواء حكومية أو خاصة بما يحقق تمكين المرأة ويسهم في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمناهضة العنف ضد المرأة.

 

وأوضحت مسئولة وحدة مناهضة العنف بالمجلس ، أنه تم مناقشة تجارب بعض الجامعات في إنشاء وتفعيل وحدات مناهضة العنف داخل الجامعات، واستعراض بنود الدليل التدريبي المستهدف، وإعداده لتوثيق تجارب الجامعات التي شكلت الوحدة ليكون أداة تساعد في التعريف بإجراءات إنشاء الوحدة بهدف توفير بيئة آمنة داعمة للمرأة والفتيات، والقائمون على العمل داخل الوحدة يتم اختيارهم من جانب الجامعة بمواصفات ومعايير تؤكد قدرتهم على التعامل مع الشكاوى بسرية تامة، إلى جانب مناقشة خطط عمل مستقبلية لعمل وحدات مناهضف العنف بالجامعات على مدار عام 2018 /2019.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم