بمشاركة 6 دول .. «النسائي العربي» يعقد مؤتمره السنوي في القاهرة

الاتحاد العام لنساء مصر
الاتحاد العام لنساء مصر

يقيم الاتحاد النسائي العربي العام بالتعاون مع هيئة بلان الدولية وهيئة الأمم المتحدة للمرأة المؤتمر الاقليمي "التمكين الاقتصادي للمرأة العربية.. هدف وقياس"، الأربعاء 12 سبتمبر الجاري.

 

 يناقش المؤتمر، مؤشر التمكين الاقتصادي للمرأة ونتائج تطبيقه في 6 دول عربية بمشاركة بعض المنظمات الاقليمية والدولية المعنية بمجالات البحث للوصول إلى ورقة سياسات تهدف إلى دعم التمكين الاقتصادي للمرأة العربية.

 

يشارك في المؤتمر، خبراء في مجالات الاقتصاد والتعليم والنوع الاجتماعي، وكذلك ممثلي عدد من  المنظمات غير الحكومية المحلية  والاقليمية بالإضافة الى متخذي القرار.

 

يتضمن المؤتمر، الذي يقام على مدار يومي الأربعاء والخميس 12 و13 سبتمبر الجاري، 6 جلسات نقاش، تتضمن الجلسة الافتتاحية كلمات لممثلي النسائي العربي والحكومة المصرية وهيئة بلان وممثل هيئة الأمم المتحدة للمرأة.

 

وتتناول الجلسة الأولى مفهوم وممارسات التمكين الاقتصادي للمرأة، وكذلك الابعاد الاقليمية والدولية للتمكين الاقتصادي للمرأة.

 

بينما تناقش الجلسة الثانية  قياس التمكين الاقتصادي للمرأة العربية وتتضمن ثلاث موضوعات أساسية  الأول منهجية قياس مؤشر التمكين الاقتصادي للمرأة العربية، وتناقشه هدى بدران الأمين العام للاتحاد النسائي العربي العام، بينما تناقش نتائج مؤشر  التمكين الاقتصادي للمرأة العربية شيرين الشواربي استاذ الاقتصاد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة، ويتحدث سامي نصار أستاذ التربية، جامعة القاهرة حول علاقة التعليم الأساسي بالتمكين  الاقتصادي، وتتراس الجلسة راضية الجربي رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية.

 

بينما تناقش الجلسة الثالثة التمكين الاقتصادي للمرأة العربية وتتضمن عروض قطرية لأوضاع النساء العربيات اقتصاديا، وكذلك التحديات التي واجهت تطبيق الدراسة التي أجرئها الاتحاد حول علاقة التمكين الاقتصادي بالتعليم، وستطرح الجلسة اطر تطبيق مؤشر التمكين الاقتصادي عبر كلمات عدد من الباحثين الذين نفذوا الدراسة منهم: نعيمة الغنام رئيسة مكتب خبراء الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية بالسعودية، وأحمد زايد، استاذ علم الاجتماع بجامعة القاهرة، وبدرية المرزوق، رئيسة الاتحاد النسائي البحريني، وسارة مكي، رئيسة الاتحاد العام للمرأة السودانية، وراضية الجربى، رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية، وخيرة جليل ممثل عن الاتحاد الوطني لنساء الجزائر.

 

وتبدأ أعمال اليوم الثاني للمؤتمر، بجلسة تتناول الأبعاد الاجتماعية للتمكين الاقتصادي للمرأة العربية  ويتحدث فيها فاطمة خفاجي خبيرة النوع الاجتماعي، بينما تعرض رشا الخولي مدرس الإحصاء بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية مقياس التمكين الاقتصادي للمرأة العربية.

 

وتتضمن الجلسة الثانية عرض لبنى سعيد المدير التنفيذي للاتحاد النسائي العربي  لمقياس التمكين الاقتصادي للمرأة على المستوى العالمي، بالإضافة إلى تشكيل مجموعات عمل لوضع توصيات وطنية تساهم في التمكين الاقتصادي للمرأة في البلاد العربية.

 

ويختتم المؤتمر بجلسة ثالثة تتضمن عرض مجموعات العمل وعرض التوصيات العامة للمؤتمر، وتترأس الجلسة سارة مكي رئيسة الاتحاد العام للمرأة السودانية.

 

  

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم