فيديو| هل فقد محمد صلاح قدرته على تنفيذ ركلات الجزاء؟!

محمد صلاح أمام النيجر
محمد صلاح أمام النيجر

أهدر محمد صلاح، نجم مصر وليفربول الإنجليزي، ركلتي جزاء أمام النيجر في المباراة التي انتهت بفوز الفراعنة بسداسية بيضاء في إطار منافسات الجولة الثانية للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية «الكاميرون 2019».

 

الضربة التاريخية

 

شهد يوم الثامن من أكتوبر عام 2017 توهج محمد صلاح عبر قيادته لمنتخب مصر إلى نهائيات كأس العالم «روسيا 2018» بعد غياب طال 28 سنة بتسجيله الهدف الأول في مرمى الكونغو، وإنقاذه للحلم بتسجيل ركلة جزاء في الوقت القاتل أهدت الفوز للفراعنة على ملعب برج العرب.

 

احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح محمود تريزيجيه في الدقيقة 93 من عمر اللقاء، وتصدى لها صلاح بجرأة وبرد أعصاب يحسد عليهما مسجلاً الهدف التاريخي لمصر.

 

كلوب وصلاح والصدمة

 

في الثالث عشر من أكتوبر 2017، أعلن الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، مكافأة محمد صلاح على ضربة الجزاء التاريخية بوضعه على رأس قائمة مسددي ركلات الجزاء في فريق ليفربول.

 

وصدم محمد صلاح مدربه كلوب بإهدار أول ركلة جزاء يسددها عقب الركلة التاريخية في مرمى الكونغو عندما فشل في تسجيل ركلة جزاء أمام هيدرسفيلد تاون بالدوري الإنجليزي وأبعده المدرب الألماني عن تسديد ركلات الجزاء.

 

هل فقد صلاح قدرته على تسديد ركلات الجزاء؟

 

أثبتت مباراة النيجر احتياج محمد صلاح لتطوير مهاراته في تسديد ركلات الجزاء بعدما أهدر ركلة جزاء حصل عليها في الدقيقة الثانية من عمر المباراة.

 

كما أهدر صلاح الركلة الثانية في المباراة ذاتها في الدقيقة 29 حين سدد ركلة الجزاء الثانية وتصدى لها حارس مرمى النيجر قبل أن يتابعها صلاح في المرمى.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم