«القبطية الأرثوذكسية» تكرم «مكرم» لمشاركتها في «ملتقى شباب الكنيسة»

السفيرة نبيلة مكرم
السفيرة نبيلة مكرم

كرمت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة لمشاركتها في الملتقى العالمي الأول لشباب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية. 

توجهت السفيرة مكرم بأسمى عبارات الشكر لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، على حضوره الملتقى واستماعه للشباب وشمولهم بالكثير من العظات والمحاضرات الدينية والوطنية عن عظمة مصر وحضارتها وتاريخها.

وتابعت وزيرة الهجرة أن أسبوع الشباب المسيحي يعد خطوة مهمة لربط شبابنا من الجيلين الثاني والثالث المقيمين بالخارج بجذورهم في وطنهم، من خلال المحاضرات والندوات والزيارات واللقاءات مع بعض الرموز المصرية التي تضمنتها فاعليات الأسبوع العالمي الأول لشباب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

وأكدت مكرم أن أقوى شريحة لتوصيل الرسالة والأخبار بشكل صحيح عن مصر هم أبناء الجيلين الثاني والثالث، الذين يعيشون في الخارج ويتحدثون نفس اللغة والثقافة، مؤكدة فخرها وسعادتها باستلهام فكرته من مؤتمر إحياء الجذور الذي نظمته وزارة الهجرة بمدينة الإسكندرية بحضور السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيريه اليوناني والقبرصي، في أبريل الماضي، للاحتفاء بالجاليات اليونانية والقبرصية التي كانت تقيم بمصر.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم