انطلاق لقاء «الخطيب» بأعضاء الأهلي لمناقشة اللائحة في مدينة نصر

محمود الخطيب
محمود الخطيب

انطلق اللقاء المفتوح للكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، مع أعضاء الجمعية العمومية بفرع النادي بمدينة نصر، لمناقشة مقترحاتهم على مشروع لائحة النظام الأساسي، واستكمال المناقشات التي دارت، أمس الخميس، خلال اللقاء الذي عقد بمقر النادي بالجزيرة.

 

ويتطلع رئيس النادي الأهلي، وأعضاء اللجنة المركزية لمشروع لائحة النظام الأساسي لمناقشة أعضاء الجمعية العمومية في لقاء اليوم، والاستماع لمقترحاتهم بشأن مشروع اللائحة؛ من أجل الوصول إلى "دستور تاريخي" يليق بمكانة وقيمة النادي الأهلي، ويكون نبراسًا ينير مستقبل النادي ويحقق كافة مطالب وتطلعات أعضائه.

 

وشهدت الأيام الماضية نجاح اللجنة المركزية للائحة النظام الأساسي في إحداث حراك مجتمعي على أعلى مستوى، من خلال عقد العديد من الورش المتعلقة بمناقشة كافة بنود اللائحة على جميع الأصعدة المالية، والقانونية، والاستثمارية، وأيضًا شئون العضوية؛ من أجل إعداد "دستور شامل كامل"، يليق بعضو الجمعية العمومية، ويحقق له مطالبه وأهدافه وتطلعاته.

 

ولفت «الخطيب» إلى أن ملف مشروع لائحة النظام الأساسي بدأ عام 1908 أي بعد عام واحد من إنشاء النادي الأهلي، وهو أول ناد في مصر فكّر في إنشاء نظام أساسي، للعمل بمقتضاه، وعُرف وقتها «بقانون الأهلي»، ومع مرور السنوات، تغيّرت القوانين في الدولة، وأصبحنا نسير وفقًا لقانون الرياضة الجديد الآن.

 

وأوضح الخطيب، أن الأهلي شعر بحالة من القيود بسبب غياب الاستقلالية، واستنادًا إلى ريادة النادي، بدأنا المطالبة عام 2006 بتغيير القانون، وفي 2011 قدّمنا ورقة عمل كاملة، وبعدها، اعتمدنا النظام الأساسي للأهلي عام 2013، ولكن وزارة الرياضة رفضت وقتها اعتمادها.

 

وأشار رئيس النادي الأهلي إلى أن النادي دائمًا صاحب الريادة، وكانت له كلمة السر في تغيير قانون الرياضة عام 2017 حيث نجحت مساعي الأهلي في هذا الأمر.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم