والي: الهلال الأحمر يدرس التوسع في إنشاء بنوك الدم بالمحافظات

غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي
غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي

اجتمعت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي رئيس مجلس إدارة الهلال الأحمر المصري، بالدكتورة مؤمنة كامل الأمين العام للهلال الأحمر
تناول الاجتماع متابعة أداء بنك الدم المركزي بالقاهرة والذي تم تطويره وافتتاحه في شهر مايو الماضي بتكلفة 10 ملايين جنيه، ويقدم أعلى مستوى من الخدمة بأحدث المعدات العالمية وبنوك الدم بالمحافظات ومناقشة تعظيم الدور الإغاثي للهلال الأحمر محليا ودوليا.

 

وقالت والي إنه تمت مناقشة استراتيجية الهلال الأحمر المصري خلال الفترة القادمة تمهيداً لعرضها على مجلس الإدارة، وأهم محاورها التوسع في إنشاء بنوك الدم بالمحافظات، بشرط أن تكون الأولوية للمحافظات التي لا يوجد بها بنوك دم والمحافظات التي لدى المتطوعين فيها قدرة على مد بنوك الدم بالكميات المناسبة ويجرى حاليا دراسة إقامة 3 بنوك دم جديدة في المنوفية وكفر الشيخ وسوهاج بتكلفة تتخطى 16 مليون جنيه.

 

كما تمت مناقشة خطة رفع كفاءة عدد من بنوك الدم القائمة بالفعل ومنها بنك الدم بقنا والذي سيتم دعمه بمجموعة من الأجهزة تتجاوز قيمتها مليون جنيه، كما سيتم تدريب العاملين به على استخدام أحدث تقنيات التعامل مع مشتقات الدم المختلفة التي يتم تداولها في بنوك الدم.

 

كما ناقش الاجتماع خطة عمل قطاع الإغاثة وأوجه التعاون والتنسيق بين وزارة التضامن الاجتماعي والهلال الأحمر، وأكدت والي ضرورة التنسيق والتعاون في مجال الإغاثة، بحيث يتم توظيف الإمكانات المتاحة في الهلال الأحمر ومقراته المنتشرة في المحافظات وقدرته على حشد المتطوعين، وكذلك خبرات لدعم إمكانيات قطاع الإغاثة في وزارة التضامن الاجتماعي، وتقرر تنفيذ تدريبات مشتركة ونماذج محاكاة على التدخل في الأزمات والكوارث، وخصوصا أن الوزارة بدأت بالفعل الاستعداد للتعامل مع أي أزمات قد تنتج من السيول الشتوية من الآن.


كما تناول الاجتماع دراسة مدى إمكانية مساهمة الهلال الأحمر في تنفيذ برامج تنمية بشرية واجتماعية داخل مشروع (أهالينا) أحد المشروعات التي تعدها الدولة لاستقبال 1000 أسرة من الأسر التي تعيش في المناطق الخطرة بحيث يتم تنفيذ أنشطة صحية وتوعوية واجتماعية ترفع من المستوى الصحي والاجتماعي داخل منطقة أهالينا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم