في كلمته خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره الأوزبكي

«السيسي» يبدي استعداد مصر للتعاون مع أوزبكستان في مجال تصنيع السيارات

الرئيس السيسي ونظيره الأوزبكستاني
الرئيس السيسي ونظيره الأوزبكستاني

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، تطلعه لأن تكون زيارته لأوزباكستان فاتحة لمزيد من توثيق العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية بين البلدين، مؤكدا أن حكومتي البلدين وشعبيهما سيعملان على المزيد من توثيق ورفعة هذه العلاقات.

وتوجه الرئيس السيسي، في كلمته خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره الأوزبكي اليوم الأربعاء 5 سبتمبر، بالشكر لنظيره الأوزبكي والحكومة والشعب الأوزبكي على ما لمسه من حفاوة صادقة تركت ذكرى طيبة لهم ولشعبهم المضياف.

وقال الرئيس إن الزيارة تكللت بتوقيع عدد من الاتفاقيات التي ستسهم بلا شك في تقارب مستحق بين بلدين عظيمين وشعبين كريمين، لطالما جمعت بينهما حقب التاريخ وشهدت لهما على اهتمامهما بالعلم، ومزجت هويتي الشعبين دفاعاً عن مبادئ سامية.

وأشار الرئيس السيسي إلى أنه ناقش مع الرئيس "ميرضيائيف" التقارب بين تجربتي الدولتين في الإصلاح الاقتصادي، وأهم المشروعات الكبرى التي قامت بها مصر خلال الفترة الأخيرة، وإصدار مصر قانون جديد للاستثمار، وكذا التعاون في مجالات الطاقة واستعداد مصر للتعاون مع أوزبكستان في مجال تصنيع السيارات.

وأضاف أنه تم كذلك بحث سبل تعزيز السياحة والتبادل الثقافي بين البلدين، كما أكدا ضرورة تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الجانبين لترقى إلى مستوى العلاقات السياسية الثنائية، وناقشا كذلك تعزيز التعاون الأمني والعسكري بين البلدين ومكافحة الإرهاب والتطرف.

واختتم الرئيس كلمته بتجديد شكره الخاص لشعب وحكومة أوزبكستان، متقدما للرئيس "شوكت ميرضيائيف" بخالص امتنانه على حفاوته، وموجها إليه الدعوة لزيارة مصر لاستكمال الجهود فيما تم الاتفاق عليه لما فيه خير الشعبين المصري والأوزبكي الشقيقين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم