سامح عاشور: الاصطفاف العربي هام لمواجهة أعدائنا

سامح عاشور نقيب المحامين
سامح عاشور نقيب المحامين

وصف سامح عاشور نقيب المحامين، العقوبات الأمريكية ضد تركيا وروسيا وإيران، بالعصا التي توجهها لدول العالم أجمع حال مخالفة سياساتها.

وشدد "عاشور" خلال الحفل الختامي لمعهد المحاماة بمحافظة البحيرة، والمنعقد اليوم الاثنين، بقاعة المؤتمرات بمجمع مبارك، أن النقابة على موقفها التاريخي الثابت بأن فلسطين عربية من النهر إلى البحر، وأن القدس كل القدس لا شرقية ولا غربية، عاصمة أبدية لكل فلطسين، مشيرا إلى أهمية الوعي والاصطفاف للشعب العربي لمواجهة أعدائنا.

وأكد: "لا يوجد شيء اسمه فلسطين وإسرائيل، بل يوجد دولة فلسطين فقط، وقد لا نستطيع تحقيق ذلك الآن، ولكن أولادنا وأحفادنا سيستعيدون كامل الأرض العربية المحتلة"، مختتما كلمته قائلا: "عشتم لنقابة المحامين وعاشت نقابة المحامين للوطن وأمتها العربية".

حضر الحفل أعضاء مجلس النقابة العامة يحيى التوني، وأحمد بسيوني، وأبو بكر الضوه، وماجد حنا، وأدهم العشماوي، وعبد الجواد أحمد، ومحمد عريضة، وهاني الشهاوي، وعلاء النحاس، ومحمد كركاب، وسعد عبد القادر، ومحمد الكسار، ومصطفى البنان، وأسامة سلمان، وصلاح مقلد، وسامح صديق ونقيبي فرعيتي شمال وجنوب البحيرة عبد المنعم عودة، وعادل بلال، وأعضاء مجلسي الفرعيتين.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم