نقيب الإعلاميين يكشف سر استبعاد «محجوب سعدة» 

حمدي الكنيسي
حمدي الكنيسي

قال نقيب الإعلاميين، حمدي الكنيسي، اليوم الأحد 2 سبتمبر، إن إجمالي أعضاء مجلس النقابة اتفقوا على العودة للعمل بقرار مجلس الوزراء، الذي من شأنه عدم وجود سكرتير عام للنقابة، وبذلك ينتهي عمل محجوب سعدة بالنقابة.

 

وأوضح الكنيسي في تصريح خاص لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن محجوب سعدة كان سكرتيرا عام لنقابة الإعلاميين، ووفقا لقرار لمجلس الوزراء، فلا يوجد منصب سكرتير عام بالنقابة، ولكن «سعدة» أراد أن يعمل بالنقابة، ووعد الجميع بأن يعمل بجهد وأن يتحمل مسؤولية العمل.

 

وأكد نقيب الإعلاميين أن النقابة وأعضائها يقوموا بتنفيذ قرار مجلس الوزراء، مضيفا أنه لا يوجد خلاف بينه وبين سعدة، ولكن الخلاف بينه وبين جميع أعضاء المجلس، حيث كان يقوم محجوب سعدة بالإدلاء بتصريحات كاذبة عن النقابة، وكان يقوم بذلك بمعاونة شخص آخر لم يتم الإفصاح عن اسمه، أو توجيه إتهام له حتى يتم الحصول على دليل ضده.

ترشيحاتنا