مقالات القراء| المشروعات القومية قاطرة التنمية

العاصمة الإدارية الجديدة
العاصمة الإدارية الجديدة

تنشر «بوابة أخبار اليوم» مقالا للمواطن أحمد ياسر الكومي، بعنوان «المشروعات القومية قاطرة التنمية » وذلك ضمن مقالات القراء التي تطلقها صحافة المواطن.

 


شهدنا على مدار الخمس أعوام الماضية، منذ تولي الرئيس السيسي مقاليد الحكم سيل جارف من الانجازات الذي لا ينكرها إلا جاحد او حاقد فعلى سبيل المثال لا الحصر مشروع العاصمة الإدارية الجديدة "مدينة الخير والمستقبل "


والتي تتميز بموقعها الجغرافي المتميز فتقع على حدود مدينة بدر فى المنطقة مابين طريقي القاهرة السويس و القاهرة العين السخنة.


 وتبلغ مساحتها 168الف فدان اى مايعادل مساحه سنغافورة،ومشروع المليون ونص فدان ومدينة الجلالة ،والأنفاق التى تمر أسفل قناة السويس وهم أربعة بإجمالي طول 7.6كم بالإضافة لمشروعات الاستزراع السمكي وقناطر أسيوط الجديدة وهي تخدم مليون و650ألف فدان وتحسين الملاحه النهريه وتحسين الرى بإقليم مصر الوسطى،مدينة دمياط للأثاث
فتللك المشروعات اثبتت على أرض الواقع للمشككين فى جدوى الاصلاحات الاقتصادية وان لها ثمار نجنيها.


كما أسهمت بشكل كبير فى تقليص معدل البطالة وتحديدا قطاع الاسكان وقطاع المشروعات الصغيره والمتوسطة الى 9.9%  وتوفير ما يقرب 3.5مليون فرصة عمل بشكل مباشر وغير مباشر.


وتجدر الإشارة أن معدل النمو الاقتصادى فى العام المالى (2017-2018) قد شهد ارتفاعا عن العام السابق فقد وصل معدل النمو الى 5.3% عن سابقه 4.2% وفى تصريح لأحد الخبراء الاقتصاديين اوضح هذا الارتفاع جاء نتيجة تطبيق برنامج الاصلاح الاقتصادى من خلال تنميه موارد الدوله وزيادة حصيلتها من الضرائب والرسوم والرفع التدريجى لأسعار الطاقة كما اسهم الاصلاح الاقتصادى فى زيادة استثمارات الاجانب فى البورصة الى 23مليار دولار والعمل على جذب الاستثمارات الخارجية.


وأخيرا كمواطن مصرى يعشق تراب بلده اطلب من الشرفاء والوطنين من الشعب المصرى والأحزاب ان يتكاتفوا ويصبحوا لحمه واحده للحفاظ على بلدنا الحبيبة والعبور بها الى بر الامان.


أما عن معارضين لمجرد المعارضة، لابد أن يكون نقد بناء ان تقال الاسباب وتوضع الحلول وكيفيه التطبيق، وليس النقد الهدام أو للشو الإعلامي.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم