طارق شوقي: التعليم مسئولية قومية تضامنية

الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني
الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني

شهد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني د. طارق شوقي، حفل تكريم بنك التعمير والإسكان، لأوائل طلاب التعليم العام والفني للعام الدراسي 2017/2018، بالتعاون بين الوزارة والبنك، بحضور رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك فتحي السباعي، ورئيس قطاع التعليم العام د. رضا حجازي، وعدد من قيادات الوزارة.

بروتوكول تعاون

وأعرب "شوقي"، عن سعادته للمشاركة في الحفل والذي يأتي في إطار بروتوكول التعاون المشترك مع بنك التعمير والإسكان في مجال رعاية النوابغ والمتفوقين دراسيًّا، ورعايتهم حتى تخرجهم، وتقديم مكافآت مجزية لتشجيعهم على مواصلة تفوقهم، والذي يمثل صورة مضيئة لقيام البنك بمسئوليته المجتمعية.

وأشار الوزير، إلى أن البنك يعمل على محور تنمية الإنسان المصري في مجالات متعددة من أبرزها مجال التعليم، باعتباره ركيزة أساسية لتنمية المجتمع؛ حيث يقوم بتطوير برنامج خاص لتمويل المصروفات الدراسية لكافة مراحل التعليم، إلى جانب تكريم الأوائل وتقديم رعاية شهرية لهم وحوافز بعد التخرج؛ إيمانًا منه بأهمية العلم والمعرفة والبحث العلمي المتميز في نهضة المجتمع، وحرصًا منه على القيام بالدور الوطني المنوط به والذي يجب أن تقوم به كافة المؤسسات الحكومية في رعاية العملية التعليمية، وتلبية احتياجاتها؛ بهدف إعداد جيل جديد قادر على تحمل المسئولية، وقيادة مصر إلى مستقبل أفضل.

 ويجري البنك سحبًا سنويًا على دفاتر توفير شقة المستقبل للطلاب، في إطار المشروع القومي للادخار؛ لإرساء فلسفة الادخار من أجل شقة المستقبل، والذي يأتي في إطار التعاون المشترك والبناء بين الوزارة وبنك الإسكان والتعمير، الذي بدأ منذ ما يقترب من 19 عامًا في تجربة ثرية نضجت مع مرور الوقت؛ من أجل تنمية الوعي الادخاري لدى الطلاب، وتشجيعهم على الادخار، والعمل على تدعيم فكرة إنشاء البنك المتنقل لزيارة المدارس، وتخصيص بعض الهدايا والجوائز؛ لتقديمها للمشتركين من الطلاب، وإعداد الدعاية اللازمة لذلك، ودراسة أحدث أساليب التحفيز على الادخار.

2.5 مليون طالب

وعن الاستعدادات للعام الدراسي الجديد الذي سيبدأ في 22 سبتمبر المقبل، قال "شوقي"، إننا نعمل في أكثر من مسار، فهناك 2 مليون ونصف طالب بالصفوف الأول والثاني رياض أطفال، والصف الأول الابتدائي، سيتسلمون الكتب الجديدة الخاصة بنظام التعليم الجديد، كما أنه ينتهى غدًا تدريب (١٢٨) ألف معلم على مستوى الجمهورية على النظام الجديد، علمًا بأنه سيتم توفير دليل المعلم.

وأضاف "شوقي"، أن دور المعلم في ظل النظام الجديد اختلف، والتعليم النشط أصبح حقيقة، والفصول تم إعدادها بالشكل الجديد الذي يتماشى مع الرؤية الجديدة للتعليم، مشيرًا إلى أن الوزارة بالتعاون مع وزارة الاتصالات والشركة المصرية للاتصالات قامت بتوصيل شبكات فايبر لـ(١٨٠٠) مدرسة حكومية من رفح إلى السلوم وحلايب في وقت قياسي، وفي نفس الوقت يتم تزويد هذه المدارس بشبكات داخلية و"سيرفرات" و"واي فاي"، كما أن التابلت سيتم تسليمه للطلاب على مراحل تباعًا بدءًا من أول سبتمبر المقبل محمل عليه المحتوى التعليمي والامتحانات.

ارتفاع مركز مصر في التصنيفات العالمية

وأشار وزير التعليم، إلى أن أول بشائر النظام الجديد ارتفاع مركزنا في التصنيفات العالمية الخاصة بجودة التعليم (37) مركزًا، علمًا بأن ترتيبنا كان في آخر القائمة حتى العام الماضي، ويرجع هذا التقدم في الترتيب نتيجة للرؤية الجديدة التي تبنتها الوزارة ليصبح مركزنا الـ 100 بعد أن كان الـ 137 العام الماضي، وعندما يبدأ العام الدراسي ويلمس الجميع التغيير الذي حدث سيرتفع ترتيبنا أكثر وكل هذا يرجع إلى العمل الدؤوب والهائل الذي يقوم به جميع العاملين في التربية والتعليم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم