صور| منى محزر تبحث مع وفد أنجولي تعزيز التعاون في مجال الثروة السمكية

أعضاء الوفد الأنجولي
أعضاء الوفد الأنجولي

استقبلت نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة د. منى محرز، مستشار وزير الثروة السمكية والبحار الأنجولية د. ايسبرنزا سيلفا، على رأس وفد أنجولي، بمقر الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية بالقاهرة، وذلك لتعزيز التعاون المشترك في قطاع الثروة السمكية ومصايد الأسماك.

حضر اللقاء رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية د. أيمن عمار، ومدير معهد بحوث الصحة الحيوانية د. ممتاز شاهين، ورئيس الإدارة المركزية للحجر البيطري والفحوص د. أحمد عبد الكريم.

وشهد اللقاء، إعداد مذكرة تفاهم بين الجانبين المصري والأنجولي للتعاون المشترك بين البلدين، تضمنت "تبادل الزيارات بين الفنيين والخبراء والمتخصصين والمسئولين بالبلدين، وإجراء مشروعات بحثية مشتركة في مجال تربية الأحياء المائية، وتشجيع القطاع الخاص المصري والأنجولي على إقامة مشروعات استثمارية في مصر وأنجولا في مجالات الاستزراع السمكي البحري، وإنشاء مزارع سمكية، والتعاون المشترك بين البلدين في مجالات الاستزراع السمكي والمصايد الطبيعية".

وأجرى الوفد الأنجولي زيارة لمحافظة دمياط، يرافقهم مسئولي الثروة السمكية، تضمنت جولة بأحد المزارع السمكية لإنتاج الأسماك البحرية بالمحافظة، ومكتب مصايد عزبة البرج، والجمعية التعاونية لصائدي الأسماك، وورش إصلاح وتصنيع مراكب الصيد.

وقالت "محرز"، إن مصر تتميز في الاستزراع السمكي منذ ثمانينيات القرن الماضي، لافتة إلى أن مصر تنتج 1.8 مليون طن سمك، مؤكدة أنه من الممكن تبادل الخبرات مع الجانب الأنجولي، وتبادل التدريب والزيارات المشتركة بين الجانبين، من خلال مذكرة التفاهم للتعاون بين مصر و أنجولا.

وأعرب الوفد الأنجولي، عن سعادته لزيارة مصر وحسن الاستضافة من الجانب المصري، وفي ختام اللقاء تبادل الجانبين المصري والأنجولي الهدايا التذكارية.

 


ترشيحاتنا