«الخشت»: أكبر الشخصيات المعارضة موجودة في جامعة القاهرة

 محمد عثمان الخشت
محمد عثمان الخشت

قال د.محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إن مصر تعاني حاليا من صراعات بين تيارات جهادية وسلفية ومدنية، ولذلك لابد لجامعة القاهرة أن يكون لها دورا ولذا أصدرنا وثيقة للتنوير والتي تحدد هوية جامعة القاهرة.

 

وأضاف الخشت، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد، اليوم، الأربعاء بقاعة أحمد لطفي، أن جامعة القاهرة تقوم على حرية الفكر والليبرالية، بجانب الحريات، مؤكدا أنه خلال العام الماضى، لم تتم مصادرة صاحب أي رأي، مشيرًا أن أكبر الشخصيات المعارضة موجودة في الجامعة، كما أن جامعة القاهرة مستقلة ومنفردة، لكننا لا نعمل لوحدنا بل في إطار مؤسسات الدولة.

 

وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أنه تم إعداد كتابين، الأول عن التفكير النقدي، والثاني عن ريادة الأعمال، ليكونا مقررين دراسيين ومتطلبين من متطلبات التخرج لجميع طلاب الجامعة باختلاف تخصصاتهم، اعتبارا من العام القادم 2018-2019، والذي سيطبق على طلاب الفرقة الأولى بجميع الكليات.

 

وأوضح الخشت، أن مقرر التفكير النقدي، يستهدف تزويد الطلاب بمهارات التفكير وتطبيقها فى جميع المواقف والمجالات والمشكلات التى يواجهونها في حياتهم اليومية ليكونوا قادرين على تعريف البناء المنطقى للحجج والآراء المطروحة، وأنواعها، وتحليلها، واكتشاف مدى صدقها وصحتها، وجوانب القوة والضعف فيها، ورصد الأخطاء الشائعة في التفكير وبخاصة الأحكام المسبقة، واكتساب مهارة اكتشاف الأساليب الدعائية وآليات توظيفها واستغلالها في مختلف المواقف.

 

وأضاف رئيس جامعة القاهرة، أن مقرر ريادة الأعمال يستهدف تزويد جميع الطلاب بالمهارات اللازمة لنجاحهم كرواد أعمال من خلال اكتسابهم أساسيات بدء المشروعات ووضع خططها، والبحث عن مصادر تمويلها وتسويق منتجاتها أو خدماتها، حتى يكتسب الطلاب القدرة على إدراك أهمية دور ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة في التنمية وعوائدها على الفرد والمجتمع وتنظيم المشروعات الصغيرة وإدارتها.

 

وأشار الخشت، إلى أن هذين المقررين يأتيان في إطار سعي جامعة القاهرة نحو التحول إلى نموذج جامعات الجيل الثالث، وما يفرضه هذا التحول من ضرورة تنمية قدرات الطلاب على التفكير النقدي والإبداع والابتكار، وفتح الباب أمام مشاركتهم في تطوير تخطيط مشروعات ريادة الأعمال وتنفيذها.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم