مفوض « الأونروا»: حريصون علي استمرار الدعم اللاجئين الفلسطينيين

 بيير كرينبول
بيير كرينبول

أكد بيير كرينبول المفوض العام  لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة «الأونروا»، علي حرص الوكالة علي فتح مدارس «الأونروا»  في الموعد المحدد، بالرغم من  الأزمة المالية الحادة نتيجة القرار الأمريكي بتخفيض 300 مليون دولار من تبرعاتها السنوية المخطط لها لموازنة الأونروا.
وأوضح المفوض العام لوكالة غوث، انه تم جمع حوالي 238 مليون دولار منذ بداية العام،مشيدا بالتضامن القوي من المجتمع الدولي، والمانحين الجدد من خلال حملة عالمية لجمع التبرعات " الكرامة لا تقدر بثمن"  لفتح مسارات جديدة للتمويل و دعم اللاجئين الفلسطينيين .

وأضاف بيير، أن الوكالة بحاجة إلى 217 مليون دولار للإبقاء على مدارس «الأونروا»  مفتوحة حتى نهاية العام، مطالباً بالمزيد من العمل الجماعي الحاسم من قبل المجتمع الدولي .

وتابع المفوض العام قائلا : بعد حوالي سبعين عاما من قيام الجمعية العامة للأمم المتحدة بتأسيس الأونروا، لا تزال الوكالة تمثل تعبيرا دائما عن الإرادة الجماعية للمجتمع الدولي، ولقد نجحنا بمساعدة أجيال من لاجئي فلسطين على تحقيق إمكاناتهم البشرية عن طريق توفير التأسيس اللازم لهم عبر التعليم. إن العديدين من خريجينا يحتفي بهم بوصفهم روادا للأعمال وباحثين وقادة في مجتمعاتهم.

واختتم حديثه قائلا، أن المجتمع الدولي مسئول أخلاقيا عن إدامة الخدمات الحيوية كالتعليم والصحة للاجئي فلسطين إلى أن تتم تسوية النزاع السياسي؛ ذلك أن الكرامة لا تقدر بثمن.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم