ساويرس : الجونة السينمائي خطوة في معركة الوطن ضد القوى الظلامية

جانب من المؤتمر الصحفي لمهرجان الجونة
جانب من المؤتمر الصحفي لمهرجان الجونة

أكد مؤسس مهرجان الجونة السينمائي المهندس نجيب ساويرس أن مادفعه لإطلاق المهرجان هو إيمانه القوي بدور الفن في تقدم الشعوب.

وقال  ساويرس خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد للاعلان عن تفاصيل الدورة الثانية للمهرجان : "ما شجعنا لتأسيس مهرجان الجونة السينمائي هو إيماننا القوي والراسخ بدور الفن في نهضة وتقدم الأمم من جهة، ومقاومة الأفكار الظلامية والرجعية التي عانينا منها ولا زلنا من جهة أخرى، مؤكدًا أن ذلك الإيمان هو ما يدفعنا إلى أن  نستكمل مسيرة المهرجان على أمل في أن يتشجع آخرون لدعم هذا المشروع الواعد".

من جهته قال مؤسس الجونة وأحد الداعمين الأساسيين للمهرجان المهندس سميح ساويرس إنه "للعام الثاني على التوالي، يقوم مهرجان الجونة بتحويل مدينة الجونة إلى ملتقى يضم صناع الأفلام، والمشاهير، ومحبي السينما من كل أنحاء العالم، فلم يحظى فريق المهرجان وحده بالنجاح في الدورة الأولى، بل مدينة الجونة بأكملها، التي لعبت دوراً أساسياً في تشكيل تجربة ثقافية وترفيهية مميزة لضيوف المهرجان". مؤكداً "لا زلنا نعمل ونطور  لنجد مكاناً للجونة بين أهم مراكز الفن في العالم، مثل كان، ولوركارنو".

وأضاف سميح ساويرس "تم في العام الماضي إعادة تأهيل  ثلاث قاعات عرض، وتأثيثها وتزويدها بأحدث تقنيات الصوت والصورة لخدمة المهرجان، ويسرني أن أشير إلى أن هذه القاعات استمرت في تقديم عروض سينمائية على مدار السنة". وتابع "نتمنى أن تكون تجربتنا ملهمة في تطوير المشهد الثقافي في مختلف المدن المصرية، عن طريق دعم المهرجانات والفعاليات السينمائية المختلفة".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم