7 حوادث بشعة في أيام العيد .. أبرز ضحاياها الأطفال

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

منذ اليوم الأول بعيد الأضحى المبارك وكثرت حوادث القتل في محافظات مصر، فهناك من قتل صديقه وآخر قتل أولاده وأم تجردت من مشاعر الأمومة وتركت عشيقها يعذب طفلها الرضيع حتى الموت وأخ يقتل شقيقه للحصول على «لحمة العيد» وأب يقتل أطفاله ليرحمهما من عذاب الدنيا وليدخلا الجنة.


من خلال هذا التقرير سوف نقدم لمتابعي «بوابة أخبار اليوم» أبشع جرائم القتل التي هزت الرأي العام والمحاكم.


العثور على جثة طفلة بالعامرية


نجحت مديرية أمن الإسكندرية، بقيادة اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، واللواء شريف عبدالحميد، مدير مباحث الإسكندرية، فى كشف غموض العثور على جثة طفلة بغرب الإسكندرية بجوار مصرف قرية العراق التابع لقسم ثان العامرية داخل جوالين من البلاستيك.


وتوصل فريق البحث إلى أن مرتكب الواقعة والدة المجني عليها « ن ن ع » عقب مواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة وأضافت بأنها لم تتعمد قتل طفلتها حيث انتابتها حالة نفسية سيئة عاصرتها حالة من عدم الإدراك قامت على أثرها بلف شال خاص بزوجها " تصادف تواجده بمكان الحادث " حول رقبة نجلتها وتعليق الطرف الآخر بنافذة الحجرة وتوجهت عقب ذلك لزيارة أحد أقارب زوجها بالمنزل المجاور وحال عودتها لمسكنها افتعلت مفاجئتها بالحادث وقامت بالصياح قاصده تجميع الأهالي خشية افتضاح أمرها  حيث حضر والد زوجها " ر ح ع " وقام بإنزال الطفلة وتركها بالحالة التي عثر عليها.

 

عشيقها قتل أبنها بسبب بكاءه

قالت الأم ،إن عشيقي ظل يضرب طفلي الرضيع على فترات كلما كان يبكى، وفى الليل استيقظ طفلي وكان يبكى، وتوجهت إلى المطبخ وعند عودتي وجدت عشيقي الذي تركت زوجي وعشت معه دون زواج شرعي، يضرب الطفل، وكان يوجه اللكمات في وجهه، وعلى مؤخرة رأسه، مما جعلني أسحب الطفل من تحت يده، فوجدت الطفل مغشى عليه، وتحركنا إلى أقرب مستشفى استقلينا سيارة أجرة وذهبنا إلى مستشفى مارى مرقص، وعند وصولنا إلى المستشفى دخلت أنا من باب ووجدته يدخل من باب آخر، ووجدته جاء إلي بدون الطفل وطلب منى العودة إلى الشقة لأن المستشفى تريد أموال، وأكد بأنه سيسافر القاهرة لأن المستشفى تريد أموالا كثيرة، وبالفعل عدنا إلى القاهرة بالقطار، وفى اليوم التالي أكد لي أن الطفل محجوز بالمستشفى وهو يتابع حالته، وبعدها فوجئا برجال المباحث يطرقون باب الشقة وبصحبتهم والد الطفل، وعرفت بعدها أن مهند توفى نتيجة الضرب.

 

قتلوه من أجل «التوك توك»

تمكنت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة فاقوس من تحديد 4 من المتورطين في حادث قتل طالب 16 عاماً وسرقة «التوك توك» الذي يعمل عليه، وتم القبض عليهم، لمناقشتهم، في الواقعة .

وتبين من التحريات ، أن المجني عليه، يعمل فترة الإجازة الدراسية علي «توك توك»، ومن أربعة أيام، تم اختفاءه وتم العثور عليه جثة هامدة، وتم سرقته ، والتخلص من جثته بمياه بحر البقر، وبالعرض علي النيابة العامة، قررت تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة وتحريات المباحث حول الواقعة.

يقتل شقيقه للحصول على «لحمة العيد»

لقى مواطن فى العقد الرابع من العمر بقرية بيشة قايد مركز الزقازيق بالشرقية مصرعه، متأثرا بإصابته بالرأس التى تسبب فيها شقيقه بسبب خلاف على لحمة العيد، وتم ضبط المتهم وإحالته للنيابة العامة بمركز الزقازيق.

 
وكان اللواء عبد الله خليفة، مدير أمن الشرقية قد تلقى إخطارا من اللواء محمد والى، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا من مركز شرطة الزقازيق، بوصول "أشرف م س" 40 سنة من قرية بيشة قايد، مركز الزقازيق جثة هامدة.

وأفاد شهود عيان بالقرية، أن أحد الأهالى بالقرية أرسل لحمة العيد على منزل أحدهم فادعى كل من الأخين إنها مرسلة له وحدثت بينهما مشادة تطورت إلى مشاجرة قام على إثرها الأخ الأصغر بضرب شقيقه على رأسه بجنزير حديد، وتم القبض على المتهم، من قبل ضباط مباحث مركز شرطة الزقازيق، برئاسة الرائد أشرف ضيف، رئيس مباحث المركز، وإحالته للنيابة العامة للتحقيق معه، وقررت النيابة تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة وصرحت بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية.

بسبب كوب «شاي» الزوجة أصبحت أضحية العيد

تجرد زوج من مشاعر الإنسانية بقرية ميت نما في القليوبية، خلال أول أيام عيد الأضحى، ليذبح زوجته بسبب كوب شاي.

طلب الزوج «ب . س - 35 سنة -  موظف بإحدى شركات الطرق» أثناء ذبح الأضحية كعادة الأسرة كل عام، من زوجته إعداد كوب من الشاي، لكنها لم تكن تعلم أنه سيكون سبباً في إنهاء حياتها فبعد أن تذوق الشاي لم يعجبه ونظر إليها بغضب، ليسيطر عليه الشيطان، ويلقي الكوب نحوها لتحدث مشادة،وعلى أثر ذلك رفع السكين الذي في يده لذبح الأضحية وأصاب زوجته بجرح قطعي في رقبتها واختلطت دمائها مع دماء الأضحية أمام أعين الجميع.

يقتل جاره بسبب لعب الأطفال أول أيام العيد

قام كلاً من جمال. ع. ا 57 سنة "كهربائي" ونجله عبد الرحمن 17 سنة، مصاب بالذراع الأيسر، بالتعدي على ربيع . ش. م 27 سنة "عامل" ومقيم قرية سنهور القبلية بسبب حدوث مشادة كلامية بينهم على لهو الأطفال تطورت لمشاجرة تعدى خلالها كلا منهما على الأخر بالضرب وقام الثاني بالتعدي على القتيل بسكين أحدث إصابته بجرح قطعي نافذ بالصدر من الناحية اليسرى التي أودت بحياته.

« طفلي سلسيل»

شهدت مدينة «ميت سلسيل» التابعة لمحافظة الدقهلية جريمة بشعة، راح ضحيتها  طفلين على يد والدهما، أول أيام عيد الأضحى المبارك، بعد أن ذهب بهم إلى الملاهي وأكد أن أحد الأشخاص قابله وأكد أنه يعرفه وبعد انتهاء المقابلة لم يجد أبناءه ، وبتضييق الخناق عليه اعترف، أنه أوقف أبناءه على سور النيل وقال لهم «امسكوا أيد بعض علشان أصوركم ثم ألقى بهم في النيل وعاد إلى الملاهي ليكمل باقي قصته.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم