«الداخلية» تكشف غموض مقتل طفلة بالدقهلية وتضبط الجناة

«الداخلية» تكشف مقتل طفلة بالدقهلية وتضبط الجناة
«الداخلية» تكشف مقتل طفلة بالدقهلية وتضبط الجناة

 نجح قطاع الأمن العام، وأجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن الدقهلية، في كشف غموض واقعة مقتل الطفلة "حبيبة"، 5 سنوات، وإلقاء جثتها في ترعة بالدقهلية، وذلك بعد أن قام والد الطفلة بإبلاغ مركز شرطة أجا بمديرية أمن الدقهلية، بواقعة اختفاء ابنته.

 

وقال مصدر أمني، إنه فور تشكيل فريق بحث جنائي، توصلت جهوده إلى أن وراء اختفاء الطفلة، كلاً من: "إبراهيم. د. إ"، 36 سنة،ويعمل حلاقًا، و"الدسوقي. د. إ"، 27 سنة، ويعمل حلاقًا أيضا، وهو شقيق الأول وزوج شقيقة الطفلة المتغيبة ،ويقيم المتهمان في قرية ديرب بقطارس بدائرة المركز.

 

وأوضح مصدر أمني، أن التحريات أكدت قيام الأول بالتعدي على الطفلة أثناء وجودها بمنزله، أي منزل شقيقتها، ثم قام بإزهاق روحها خشية افتضاح أمره، ثم تولى شقيقه التخلص من الجثة، عبر بوضعها داخل جوال "بلاستيكي"، وإلقائها بمياه إحدى الترع ببندر أجا.

 

وأضاف المصدر، أنه تم ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة، وبإرشادهما تم انتشال الجثة، وتعرف والد المجني عليها على طفلته المقتولة.

 

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة ، والعرض على النيابة التي باشرت التحقيق.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم