صحيفة إماراتيه: إيران لن تنقذ الجماعة الحوثية 

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أكدت صحيفة الخليج الإماراتية، الجمعة 24 أغسطس، أن الجماعة الحوثية أصبحت تدرك أن نهايتها اقتربت، وأن رهانها على دعم إيران، و«حزب الله»، لم يعد كافيًا لإنقاذها من مصيرها المحتوم.


وأشارت الصحيفة، في افتتاحيتها بعنوان «اقتراب قطع رأس الأفعى»، إلى أن الجماعة الحوثية يبدو أنها بدأت باستشعار خطر اقتراب قوات الجيش اليمني من معاقلها، فأعلنت حالة طوارئ لمواجهتها، وتمكنت من إجلاء العشرات من قياداتها خوفًا من الوصول إليها، لاسيما وأن القوات تمضي بدعم التحالف العربي، بخطى واثقة لاستعادة اليمن من براثن الجماعة الانقلابية.


ورأت «الخليج» أن النجاحات الأخيرة التي تحققت للجيش اليمني تكمن في وصوله إلى مران بمحافظة صعدة، المعقل الرئيسي لجماعة الحوثي، وزعيمها المراهق الذي رهن موقف جماعته لمشروع تخريبي من الخارج، بهدف ضرب الاستقرار والأمن في المنطقة كافة، وارتضى لنفسه أن يكون قفازًا في يد نظام الملالي في إيران، مشيرة إلى أن أهمية المنطقة التي وصلها الجيش الوطني رسمياً، في صعدة، تكمن في كونها واحدة من المناطق التي حرص الحوثيون على تحصينها، نظراً لرمزيتها لسلطة الجماعة الانقلابية.


وفي السياق ذاته، ذكرت صحيفة «الوطن» الإماراتية تحت عنوان «إيران تهدد بلعب الأطفال»، أن نظام إيران يتخبط رغم أن زمن الجعجعة لا وجود له في عالم السياسية، حيث أن كل من احترف الصراخ والتهديد الأجوف كان ينتحر ويسرع نهايته، الكثير من الأنظمة مرت بفترات مشابهة لما يمتهنه النظام الإيراني اليوم، وكانت النهاية انهيارًا سريعًا ومدويًا مثل أي بناء على الرمل أو لا أساس له.


وأوضحت «الوطن»، أن النظام الإيراني مأزوم ويترنح ويعتقد أنه بالاستعراضات الإعلامية قد يجد منفذاً، لأنه لا يجيد إلا قمع شعبه والتعويل على الإرهاب، ولا شك أيضاً أنه يجري تجارب خطرة على الأمن والاستقرار الدولي، ويتبع سياسة مؤذية ومريعة في مخالفة فاضحة وسافرة لجميع قواعد القانون الدولي.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم