«مراجيح وخيل وفتة» باحتفالات «الشراقوة» في ثالث أيام العيد

صورة موضوعية
صورة موضوعية

واصل أهالي محافظة الشرقية، احتفالاتهم بثالث أيام عيد الأضحى المبارك، حيث خرج الآلاف من مواطني المدن والقرى للحدائق والمنتزهات لتناول طعامهم في الهواء الطلق.

وافترشت الأسر المساحات الخضراء بأنواع متعددة من الأطعمة المشهورة في أيام العيد مثل "الرقاق باللحم المفروم، واطباق الفتة المغطاة باللحم، والمنبار، والمياة الغازية بكافة أنواعها".

وشهدت الملاهي المنتشرة بالحدائق العامة والأحياء الشعبية، إقبالا كثيفًا رغم ارتفاع أسعارها، وتسابق الأطفال لركوب الأراجيح والخيول، فيما تزايد الإقبال على الأندية الاجتماعية والرياضية، حيث توافد عدد كبير من روادها للاستمتاع بالبرامج الترفيهية التي تضمنت فقرات غنائية وعروض راقصة ومسابقات متعددة.

واكتظت حديقة الحيوان في مدينة الزقازيق، بالأسر وأطفالهم الذين تسابقوا لمشاهدة الحيوانات والطيور البرية واللعب معها.

وقدمت فرق الفنون الشعبية والموسيقى العربية، عروضها على مسارح قصور الثقافة، في عدد من مدن المحافظة، كما بادرت موسيقات الشرطة بتقديم فقرات بالميادين العامة لإدخال البهجة والسرور في نفوس المواطنين.

من جانبه، كلف محافظ الشرقية اللواء خالد سعيد، لجان متابعة من الإدارات الزراعية والهندسية للمرور الدوري على الأراضي والمناطق السكنية لمنع أي محاولات للبناء عليها أو تبويرها، فضلا عن إحباط أي محاولة للتوسع الرأسي في العقارات بالمخالفة للقوانين أو البناء على الأراضي المملوكة للدولة.

وشهدت مدن المحافظة، تواجدًا أمنيَا ومروريًا مكثفًا، بإشراف مدير الأمن اللواء عبد الله خليفة، وذلك لضبط الخارجين عن القانون لتحقيق الانضباط في الشارع الشرقاوي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم